العرب السنة يطالبون بضغط دولي لوقف مسودة الدستور

ملصقات الدستور تملأ مدن العراق والمواطن ما يزال يجهل الكثير عنه (الفرنسية)

أصدر ممثلو العرب السنة في لجنة صياغة الدستور العراقي بيانا يطالبون فيه الولايات المتحدة والأمم المتحدة بالضغط على الشيعة والأكراد حتى لا يمرروا مسودة الدستور أمام الجمعية الوطنية (البرلمان).
 
واحتج الأعضاء السنة في اللجنة على "تهميشهم" من قبل الأكراد والشيعة، وقالوا إنهم كانوا يبرمون "الصفقات" بمعزل عنهم.
 
وجاء في البيان "بقيت ساعات قليلة لإعلان المسودة، لكننا ما زلنا لا نرى تنسيقا فاعلا وجدية لإعدادها"، مشيرين إلى أن اللجنة دعتهم منذ الاثنين الماضي إلى اجتماع واحد فقط عقد الجمعة.
 
وقال الأمين العام للحزب الإسلامي العراقي طارق الهاشمي إن اللجنة ستعقد اجتماعا نهائيا منتصف ظهر اليوم الاثنين يحضره قادة الأحزاب والكتل السياسية لبحث آخر ما توصل إليه ممثلو قائمتي التحالف الكردستاني والائتلاف العراقي الموحد.
 
وأضاف الهاشمي في مقابلة مع الجزيرة أن الأعضاء السنة في اللجنة لم يشاركوا حتى الآن بصورة فاعلة في مناقشة النقاط العالقة قبل الإعلان عن تأجيل مسودة الدستور.
 
وعزا السبب إلى ما لمسوه من "انفراد" الأكراد والشيعة في مفاوضات جادة لحسم برنامج الحكومة دون استشارة الطرف الثالث", معولا على الشعب العراقي أن يكون الفيصل لقبول أو رفض الدستور.
 
واستبعد الهاشمي أن تتمكن اللجنة من إصدار مسودة الدستور في الموعد الذي حددته الجمعية الوطنية, قائلا إن النقاط العالقة لا زالت موضع جدل.
 
إقبال منقطع النظير للسنة على مراكز الاقتراع للتسجيل في الاستفتاء على الدستور (الفرنسية) 
من ناحية أخرى قال عادل عبد المهدي نائب الرئيس العراقي إن أكثر من 97% من النقاط العالقة في الدستور تم الاتفاق عليها.
 
بيد أن عضو لجنة الدستور القيادي الكردي محمود عثمان قال إن الحديث عن الاقتراب من الاتفاق النهائي "تكهنات".
 
وأشار في تصريحات نسبتها إليه وكالة الصحافة الفرنسية إلى أن النقاشات ما زالت تتناول "الفدرالية وتقاسم الثروات وحق تقرير المصير للأكراد وقانون الأحوال الشخصية وعلاقة الدين بالدولة وصلاحيات الحكومة الاتحادية والأقاليم".
 
من جانبها ألمحت الحكومة العراقية لاحتمال التمديد لعمل لجنة صياغة الدستور مجددا، دون أن تستبعد حل البرلمان في حال عجز العرب السنة والشيعة والأكراد عن التوصل لاتفاق بحل القضايا العالقة.
 
وقال ليث كبة المتحدث الرسمي باسم رئيس الوزراء إبراهيم الجعفري إن مشاورات الدستور قد تمدد أسبوعا آخر أو حل البرلمان واعتبار الحكومة حكومة تسيير أعمال "إذا لم تمدد المهلة ولم تنجز مسودة" الدستور.
 
وكان من المفترض تقديم مسودة الدستور إلى الجمعية الوطنية المؤقتة في منتصف الشهر الحالي على أن تطرح في استفتاء يوم 15 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل ليصار إلى إجراء انتخابات تشريعية جديدة بعد شهرين من ذلك.
 
غير أن تعثر المناقشات عند عدة نقاط أبرزها مسألة الفدرالية ومكانة الإسلام في الدستور العراقي أدى إلى تأجيلها لأسبوع.
 
تطورات ميدانية
على الصعيد الميداني قال بيان للجيش الأميركي إن أحد جنوده قتل في انفجار قنبلة على الطريق بين سامراء وتكريت شمال بغداد.
 
في هذه الأثناء قالت الشرطة العراقية إن جنديا بريطانيا أصيب بجروح بانفجار قنبلة وضعت على جانب الطريق في منطقة طارق شمالي البصرة. وقد أكد متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية النبأ.
 
في بغداد قتل أربعة من مغاوير الشرطة العراقية وأصيب خمسة آخرون بجروح في هجوم بالمتفجرات استهدف مواقع تستخدمها الشرطة العراقية في مدينة المدائن جنوبي العاصمة.
 
سكان راوه هجروا مدينتهم بسبب القتال العنيف (الفرنسية)
كما قتل ثلاثة مدنيين وجرح تسعة آخرون في انفجار سيارة مفخخة مساء الأحد قرب مطعم المصطفى على الضفة الغربية لنهر دجلة بحي الكاظمية.
 
في هذه الأثناء أعلن الحزب الإسلامي العراقي أنه عثر على جثة أحد قادته كان خطف في 13 من هذا الشهر وتلقت عائلته طلب فدية.
 
وجاء في بيان للحزب أن عامر عبد الجبار زعين كان مسؤول شعبة راغبة خاتون للحزب وعضو المجلس البلدي بالأعظمية وسط بغداد.
 
في تطور آخر قالت أسوشيتد برس إن مئات العراقيين فروا من منازلهم في مدينة راوه شمال غرب بغداد بعد أن حولتها المواجهات المسلحة بين القوات الأميركية والعراقية ومسلحين إلى مدينة أشباح, على حد تعبير أحد السكان.
 
وأضافت أن أحياء راوه وأسواقها تعرضت لخراب كبير جراء القصف بالأسلحة الثقيلة، وأن القوات العراقية فرضت حصارا على كل مداخل المدينة.
المصدر : الجزيرة + وكالات