واشنطن تدين اختطاف الدبلوماسيين الجزائريين بالعراق

AFP - Iraqi police officers secure the vicinity of the Algerian embassy in central Baghdad, hours after two nationals were lifted in Baghdad 21 July 2005. Two Algerian diplomats,



أدانت واشنطن خطف اثنين من الدبلوماسيين الجزائريين في بغداد, وعرضت على الحكومة الجزائرية مساعدتها للإفراج عنهما.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية آدم إيريلي إن حكومته ستدعم جهود الحكومتين العراقية والجزائرية لإطلاق سراحهما.

ودعا المتحدث إلى الإفراج غير المشروط عن الدبلوماسيين, وإلى تنسيق الجهود الرامية إلى تأمين الإفراج عنهما "وعن جميع الرهائن المحتجزين في العراق".

وكان مسلحون مجهولون خطفوا أمس الخميس القائم بالأعمال الجزائري في بغداد علي بلعروسي ودبلوماسيا جزائريا آخر يدعى عز الدين بلقاضي إضافة إلى سائقهما.


undefinedوقالت مصادر في الشرطة العراقية إن مسلحين أوقفوا سيارة الدبلوماسيين قرب مطعم بمنطقة المنصور وأخرجوهم من سيارتهم ليقتادوهم إلى مكان مجهول.

تأتي عملية الاختطاف بعد نحو أسبوعين من مقتل رئيس البعثة المصرية على يد مسلحين بعد اختطافه في بغداد. كما أصيب دبلوماسي بحريني بجروح بعد تعرضه لإطلاق نار في حين نجا دبلوماسي باكستاني من هجوم مسلح.

وتستهدف الجماعات المسلحة في العراق دبلوماسيي الدول العربية والإسلامية بهدف منع حكوماتهم من إرسال بعثاتهم إلى العراق.

هجمات متفرقة
في غضون ذلك قتل أمس 22 عراقيا -بينهم 14 جنديا- في سلسلة تفجيرات انتحارية وهجمات شنها مسلحون في أنحاء متفرقة من العراق.

فقد اقتحم انتحاري بسيارة مفخخة نقطة تفتيش عراقية، ما أسفر عن مقتل ستة جنود عراقيين وجرح 13 في منطقة المحمودية جنوب العاصمة بغداد. كما انفجرت سيارة مفخخة ثانية قرب نقطة تفتيش تابعة للجيش العراقي أدت إلى مقتل جندي وجرح ستة.

وفي هجوم آخر اغتال مسلحون ثلاثة من أعضاء مجلس مقاطعة القادسية بينما كانوا متوجهين إلى مقهى للإنترنت غربي بغداد.

وقالت مصادر أمنية في مدينة الصدر ببغداد إن موظفا في وزارة التجارة لقي مصرعه بعد أن تعرض لإطلاق نار. كما قتل حارس عراقي وجرح اثنان عندما ألقيت عليهم قنبلة داخل مقر لشركة أمنية بريطانية غرب اليرموك.

وقال متحدث باسم الشرطة في محافظة بابل إن عبوة ناسفة انفجرت على جانب الطريق أثناء مرور دورية عراقية في اللطيفية جنوب بغداد لتقتل ثلاثة منهم وتصيب ثلاثة آخرين بجروح.

وإلى الشمال قتل سبعة جنود عراقيين وجرح آخر عندما تعرضت دوريتهم لكمين في مدينة الموصل حسب مصادر في الجيش الأميركي.

وعن الخسائر الأميركية قتل جندي أميركي متأثرا بجروح أصيب بها في انفجار قنبلة بمنطقة هيت غرب بغداد حسب بيان للجيش.

المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة