الأمير عبد الله يبحث السلام والعراق في دمشق وعمان

الملك عبد الله الثاني لدى لقائه الأمير عبد الله (الفرنسية)
 
أنهى ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز جولة في المنطقة شملت مصر وسوريا والأردن أجرى خلالها محادثات مع قادة تلك الدول تركزت على عملية السلام وسبل إنعاشها على جميع المسارات والتطورات في العراق والعلاقات الثنائية.
 
واختتم الأمير عبد الله محادثاته مساء اليوم في عمان مع العاهل الأردني عبد الله الثاني، حيث جدد الزعيمان في بيان مشترك وزعه الديوان الملكي وقوفهما إلى جانب الشعب العراقي ودعم العملية السياسية هناك.
 
وأكدا مساندتهما لجهود "محاربة الإرهاب" الذي يسعى -وفق البيان- إلى تقويض استقرار وأمن هذا البلد.
 
واعتبر الزعيمان أن إيجاد حل عادل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي يؤدي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة هو السبيل الوحيد لضمان تحقيق الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة.
 
وفي هذا السياق جددا دعمهما لتطبيق خطة خارطة الطريق. وأكدا أهمية استئناف عملية السلام على المسارين السوري واللبناني.
 
محادثات دمشق
بشار وعبد الله أكدا تمسكهما بمبادرة السلام العربية (الفرنسية)
وكان ولي العهد السعودي وصل عمان قادما من دمشق، حيث أجرى محادثات مع الرئيس بشار الأسد. وأعلن مصدر رسمي سوري تمسك الرياض ودمشق بمبادرة السلام العربية لحل جميع مشاكل المنطقة.
 
وفي هذا السياق قال وزير الإعلام السوري مهدي دخل الله إن مباحثات الأسد والأمير عبد الله تتعلق بالتطورات الأخيرة في المنطقة وجميع القضايا في الشرق الأوسط.
 
من جهته قال وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل الذي يرافق ولي العهد
في جولته قبل مغادرة دمشق, إن "القضايا التي بحثت فيها فائدة ليس فقط على البلدين سوريا والسعودية ولكن على الساحة العربية عموما".
 
وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) إن المحادثات تناولت نتائج زيارة ولي العهد السعودي إلى كل من فرنسا والولايات المتحدة الأميركية بالإضافة إلى الأوضاع في المنطقة العربية والمواضيع ذات الاهتمام المشترك والعلاقات الثنائية".
 
وكان الأمير عبد الله أجرى في وقت سابق اليوم جولة ثانية من المحادثات في شرم الشيخ مع الرئيس المصري حسني مبارك تطرقت إلى التطورات بالساحة العربية خصوصا مسائل فلسطين والعراق ولبنان إضافة إلى مكافحة الإرهاب ووفقا للمتحدث باسم الرئاسة المصرية.
 
وكان ولي العهد السعودي وصل إلى شرم الشيخ مساء أمس في مستهل جولته العربية.
المصدر : وكالات