مقتل ثلاثة عسكريين ومسلحين اثنين باشتباك شرق الجزائر

أعمال العنف بالجزائر تخلف عشرات القتلى منذ مطلع الشهر الحالي (رويترز-أرشيف)

أفادت صحف جزائرية اليوم بأن ثلاثة عسكريين -بينهم ضابط- واثنين من الإسلاميين المسلحين قتلوا في اشتباك وقع بين دورية للجيش ومجموعة مسلحة شرق العاصمة الجزائر.
 
وجرى الاشتباك بحسب الصحافة الجزائرية في أحراش لالة موسعد بالأخضرية الواقعة على بعد 70 كلم شرق العاصمة الجزائرية يوم الثلاثاء الماضي عندما كان الجنود ينصبون كمينا لمجموعة مسلحة أبلغ عنها القرويون.
 
وأفادت الصحف الجزائرية بأن المجموعة المسلحة التي اشتبكت مع الجيش تنتمي إلى كتيبة الهدى من الجماعة السلفية للدعوة والقتال.
 
وكانت وزارة الداخلية الجزائرية قد أعلنت الثلاثاء الماضي أن قوات الأمن قضت على 14 شخصا وصفتهم بالإرهابيين خلال عمليات تمشيط في عدة مناطق من الجزائر, وذلك بعد يومين من مقتل 12 عسكريا في كمين نصبه مسلحون في خنشلة (540 كلم شرق العاصمة).
 
وتزايدت أعمال العنف المنسوبة للإسلاميين المسلحين منذ مطلع مايو/أيار وأسفرت عن سقوط عشرات القتلى في صفوف المسلحين وقوات الأمن الجزائرية.
المصدر : الفرنسية