خرازي يبحث في دمشق أوضاع المنطقة

خرازي قام بزيارته الثانية لدمشق خلال أسبوعبن (الفرنسية)
أجرى وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي محادثات بدمشق مع الرئيس السوري بشار الأسد ووزير خارجيته فاروق الشرع.

وقال خرازي في تصريحات للصحفيين إن زيارته القصيرة تأتي في إطار المشاورات المستمرة بين البلدين بشأن الأوضاع بالمنطقة.

وأعرب عن قلق بلاده تجاه ما يجري في لبنان والفراغ السياسي الناجم عن تعثر اللبنانيين في تشكيل حكومتهم، مؤكدا أن هذا الفراغ ليس في صالح لبنان ولا دول المنطقة.

محادثات خرازي تناولت أيضا الوضع بالعراق، والاستعدادات لعقد اجتماع دول الجوار في إسطنبول بتركيا الاثنين المقبل.

يذكر أن هذه الزيارة الثانية لخرازي إلى سوريا في أقل من أسبوعين. وتخضع دمشق وطهران لضغوط دولية متزايدة بقيادة واشنطن وأوروبا، الأولى بشأن الأوضاع بلبنان والثانية بشان برنامجها النووي.

وتتهم الولايات المتحدة البلدين بمساندة فصائل المقاومة الفلسطينية وحزب الله اللبناني، والتدخل بشؤون العراق.

المصدر : وكالات