الجامعة العربية تتسلم 100 مليون دولار لدعم الفلسطينيين

المساعدات الكويتية للفلسطينيين توقفت 15 عاما لأسباب سياسية (الفرنسية)

أفاد موفد الجزيرة نت إلى القمة العربية التي أنهت أعمالها أمس في العاصمة الجزائرية بأن الأمانة العامة للجامعة العربية تسلمت مستحقات عائدة لصندوق دعم السلطة الفلسطينية من ثلاث دول عربية.

وأوضح الموفد أن إجمالي المبلغ الذي تسلمته الجامعة العربية بلغ (101) مليون دولار، بواقع 50 مليون دولار قدمتها الجزائر، فيما قدمت الكويت مبلغ 40 مليون دولار، وهو أول مبلغ تقدمه الكويت للسلطة الفلسطينية بعد قطيعة في العلاقات بينهما استمرت نحو 15 عاما، من جانبها قدمت قطر 11 مليون دولار.

يذكر أن السلطة الفلسطينية كانت تلقت دعما كبيرا خلال اجتماع لندن الذي عقد في بداية الشهر الجاري، والذي أسفر عن إعلان دول ومؤسسات دولية التزامها بتسديد مساعداتها الموعودة للسلطة الفلسطينية للعام الجاري، والبالغة (800) مليون دولار.

كما توافق المشاركون في المؤتمر، وهم 25 دولة إضافة إلى الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي، على دعم هدف حل الصراع الفلسطيني-الاسرائيلي بإقامة دولتين، "فلسطين سيدة قوية مستقلة ومتصلة جغرافياً قابلة للحياة اقتصادياً وسياسياً واجتماعياً"، إلى جانب إسرائيل آمنة.

وأعربت الدول العربية التي شاركت في اجتماع لندن عن عدم رضاها عن أي محاولات ترمي إلى تأطير تعاطيها مع السلطة الوطنية الفلسطينية عبر قنوات إسرائيلية، وشددت على التعاطي العربي المباشر وعلى رفضها إعطاء أي التزام بالتطبيع مع إسرائيل قبل حل نهائي للصراع العربي- الإسرائيلي ككل.

واحتجاجا على لجوء قوات الاحتلال الإسرائيلية لتدمير الاقتصاد الفلسطيني من خلال تدمير البنية التحتية في الأراضي الفلسطينية، عبر السفير السعودي لدى المملكة المتحدة الأمير تركي الفيصل الذي مثل السعودية في اجتماع لندن عن أمله بألا تنسف الدبابات الإسرائيلية المساعدات المستقبلية للسلطة الفلسطينية.

المصدر : الجزيرة