عـاجـل: السيناتور كريس ميرفي يعلن لقاء وزير خارجية إيران بميونخ ويؤكد ضرورة عدم دعم إدارة ترامب "تفوقا سعوديا" على إيران

سياجان إسرائيليان جديدان وشارون يؤجل تفكيك المستوطنات "العشوائية"

شارون قرر إحالة موضوع المستوطنات العشوائية إلى لجنة خاصة (الفرنسية)

أعلن رئيس الأركان الإسرائيلي موشيه يعالون عن خطة لبناء جدار مؤقت حول القدس بالتزامن مع إعلان إسرائيلي آخر عن بناء سياج ثان على طول قطاع غزة.

وذكر يعالون في حديث لإذاعة الجيش أن الجدار سيبنى ابتداء من يونيو/ حزيران المقبل لحماية المدن الإسرائيلية من منفذي الهجمات الانتحارية مضيفا أن البناء سيكون في المواقع التي تحول أسباب قضائية دون البناء فيها.

وتأتي تصريحات رئيس الأركان الإسرائيلي بعد شهر من قرار لحكومة أرييل شارون قضى بتعديل مسار جدار الفصل قرب القدس ليضم 8% من أراضي الفلسطينيين بدلا من 16%.

في غضون ذلك أفادت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن أعمال بناء سياج ثان في الأراضي الإسرائيلية على طول قطاع غزة ستطلق في الأسابيع المقبلة.

وستختار وزارة الدفاع الأسبوع المقبل المقاولين الذين سيتولون بناء هذا السياج في ختام عملية استدراج للعروض.

وذكر المصدر ذاته أن السياج الجديد سيتيح إقامة منطقة عازلة بعرض 70 مترا لمنع تسلل المقاتلين الفلسطينيين مضيفا أن المنطقة سيجري مراقبتها عبر كاميرات وآليات موجهة عن بعد.

سياج غزة
والسياج القائم حاليا المجهز بمعدات الكترونية أقيم بعد سنة على اتفاقات أوسلو عام 1993 حول منطقة الحكم الذاتي الفلسطيني, وهو يطوق الفلسطينيين المقيمين في هذه الأرض البالغة مساحتها 362 كلم مربع.

وفيما أكدت مصادر إسرائيلية أن آلاف الجنود سيرسلون خلال الصيف الى مستوطنات قطاع غزة لتفكيكها قررت حكومة أرييل شارون تأجيل تفكيك 96 من المستوطنات العشوائية الموجودة في الضفة الغربية والتي يقدر عددها بـ105 بؤر استيطانية.

أنان يلتقي المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين اليوم وغدا

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن الحكومة قررت خلال اجتماعها "وفق التزاماتها بخطة خارطة الطريق" تفكيك 24 مستوطنة عشوائية أنشئت بعد قدوم شارون إلى السلطة في مارس/ آذار 2001. ونص القرار على إحالة 96 مستوطنة أخرى إلى لجنة وزارية خاصة لدراستها وهو ما اعتبره وزراء حزب العمل في الحكومة مماطلة وتهرب من التزامات الحكومة.

وفي أول رد للسلطة الفلسطينية على الموضوع اعتبر الوزير غسان الخطيب أن القضية خطيرة و تهدد الجهود لاستئناف عملية السلام مضيفا في تصريحات للجزيرة أن إحالة الأمور إلى اللجان الوزارية لا تحل المشكلة.

زيارة أنان وفيشر
من جهة أخرى يبدأ الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان اليوم زيارة إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية يبحث خلالها تنشيط عملية السلام.

ويلتقي أنان لدى وصوله إلى تل أبيب عددا من المسؤولين الإسرائيليين في مقدمتهم رئيس الوزراء أرييل شارون. ومن المقرر أن يزور الأراضي الفلسطينية غدا للقاء رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

ويشارك أنان الثلاثاء مع مسؤولين من 30 دولة في الاحتفالات الإسرائيلية بافتتاح متحف جديد لضحايا النازية في القدس الغربية.

وفي هذا السياق أعلن في برلين أن وزير الخارجية الألماني يوشكا فيشر أجل زيارته المقررة للمنطقة اليوم إلى يوم غد الاثنين.

ولن يلتقي الوزير الألماني خلال زيارته رئيس السلطة محمود عباس بسبب ما أسماه بيان المكتب الاكتفاء بالمباحثات التي عقدت مع عباس ووزير خارجيته  الجديد ناصر القدوة على هامش مؤتمر مدريد حول الإرهاب الذي اختتمت فعالياته الجمعة.

الجيش الإسرائيلي اعتقل 4 ناشطين من الجهاد الإسلامي (الفرنسية-إرشيف)
اعتقالات
ميدانيا صعدت قوات الاحتلال الإسرائيلية حملتها على حركة الجهاد الإسلامي واعتقلت أربعة من نشطاء الحركة شمالي الضفة الغربية.

وذكر مصدر عسكري إسرائيلي أن الأربعة اعتقلوا في بلدة باقة الشرقية في إطار التحقيقات في عملية تل أبيب التي أودت بحياة خمسة إسرائيليين وجرحت 50 أواخر فبراير/ شباط الماضي.

وتأتي الاعتقالات بعد يوم من منع سلطات الاحتلال القيادي في الجهاد عبد الحليم عز الدين من التوجه إلى القاهرة للمشاركة في اجتماع للفصائل واستشهاد ناشط في الحركة الخميس الماضي بعد أن حاصر الجنود الإسرائيليون منزله شمالي الضفة.

وعلى صعيد آخر أصيب 8 أشخاص بجروح طفيفة في صدامات بين طلاب من أنصار فتح ومن أنصار حماس في جامعة الخليل. ووقعت الصدامات بعد أن



اتهم أنصار من حركة فتح ممثلي حماس بأنهم تجاوزوا المدة المحددة لهم لحملتهم خلال اللقاءات التي نظمت اليوم الأحد في الحرم الجامعي.

المصدر : الجزيرة + وكالات