عـاجـل: مجلس العموم البريطاني يصوت ضد وضع جدول زمني من 3 أيام لتمرير مشروع قانون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي

القوات الجزائرية تقتل أربعة مسلحين

كشفت مصادر صحفية جزائرية أن قوات الجيش والشرطة قتلت أربعة يشتبه في أنهم من أعضاء ألجماعة السلفية للدعوة والقتال المشتبه في علاقتها بتنظيم القاعدة.

وأوضحت المصادر الجزائرية أن القتلى عناصر وحدة مختصة في صناعة القنابل لتنفيذ هجمات.

كما قتل جندي جزائري في تبادل إطلاق النار مع المسلحين أثناء عملية الدهم التي نفذت في منطقة سيدي داود بولاية بومرداس على بعد نحو 50 كلم شرقي الجزائر العاصمة.

جرت العملية بناء على معلومات عن تحركات لأفراد الجماعة المتخصصة في صناعة وزرع المتفجرات حسب المصادر. وجاءت العملية بعد يوم من مقتل عضو بارز من الجماعة السلفية للدعوة والقتال في كاب جنات بالولاية نفسها.

وكانت السلطات قد أعلنت الشهر الماضي أن مئات من العناصر المسلحة معظمهم من الجماعة السلفية للدعوة والقتال ينشطون في عدد من المناطق، وتنفذ قوات الجيش والشرطة مدعومة بالمروحيات عمليات ضد عدد من معاقل المسلحين بشرق وغرب الجزائر.

وأكدت وزارة الداخلية مؤخرا أنها تمكنت من تفكيك شبه كلي للجماعة الإسلامية المسلحة ثاني أكبر تنظيم مسلح في البلاد وأن عدد أفرادها لم يعد يتجاوز العشرات.

ومن المتوقع أن يعرض الرئيس عبد العزيز بوتفليقة استفتاء العام الجاري بشأن إصدار عفو شامل عن المسلحين إذا ألقوا السلاح وسلموا أنفسهم، وقال مسؤول بمنظمة حكومية لحقوق الإنسان إن العفو قد يشمل أيضا عناصر الأمن الذين يشتبه في ضلوعهم في تجاوزات.

المصدر : رويترز