شركة بريطانية بالسعودية تتأهب تحسبا لهجمات

f_Saudi security forces guard the entrance of the Intercontinental Hotel

أعلنت شركةBAE  البريطانية لأنظمة الدفاع أنها رفعت مستوى التأهب الأمني بالسعودية بعد تلقيها معلومات عن هجمات محتملة, ولكنها قالت إن ذلك لن يؤثر على أعمالها بالمملكة.

 

وقال الناطق باسم BAE في السعودية الوليد أبو خالد إن الشركة "رفعت مستوى التأهب من الكهرماني إلى الأحمر", وإنها أرسلت تعليمات بأن الخطر ما زال قائما.

 

لكن أبو خالد أضاف أن "الخطر عام وليس خاصا" بالشركة, وأنها تواصل أعمالها التجارية" ولم تطلب من الموظفين مغادرة أراضي المملكة، ولم تقلص أوقات دوامهم, معتبرا التحذير شيئا طبيعيا لأن "الشركة التزمت بإبلاغهم بالمعلومات الأمنية أولا بآخر".

 

غير أن الناطق باسم الداخلية السعودية العميد منصور التركي اعتبر أنه لا يوجد مؤشر على خطر وشيك, واصفا الوضع الأمني في المملكة بأنه "تحت السيطرة".

 

ورغم العمليات الأمنية التي تشنها السلطات السعودية وتصفها بالناجحة منذ مايو/أيار 2003 ضد من تصفهم بالناشطين الإسلاميين المحسوبين على القاعدة, فإن السفارات الغربية ظلت تحذر رعاياها من هجمات المسلحين.

 

وتعتبر BAE أكبر شركة مصنعة للسلاح في أوروبا، وأكبر شركة موظفة للرعايا الغربيين في السعودية التي تحولت إلى إحدى أسواقها الرئيسية بعد توقيع صفقة اليمامة الأغلى في تاريخ سوق السلاح البريطاني.

المصدر : رويترز