عـاجـل: وزير الدفاع التركي: قواتنا في شمال سوريا مستعدة لاستئناف الهجوم إذا لم ينفذ اتفاق وقف إطلاق النار

لبنان يطلب تفسيرا حول فريق التحقيق الدولي باغتيال الحريري

المعارضة اللبنانية ترفض الحوار مع الحكومة (رويترز-أرشيف)

 
تعتزم لبنان طلب استفسار من الأمم المتحدة بشأن قرارها الأخير بتعيين فريق يرأسه ضابط إيرلندي للتحقيق في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري حسب مصادر رسمية.
 
وقالت مصادر حكومية إن القرار صدر خلال اجتماع جرى اليوم بين وزير الخارجية محمود حمود والعدل عدنان عضوم وبحضور جورج أديب أحد مستشاري رئيس الجمهورية إميل لحود.
 
وأكدت المصادر أن المجتمعين قرروا طلب الاستفسار بعد أن درسوا الأبعاد القانونية والدولية للقرار الأممي.

الأمم المتحدة تكلف فريقا للتحقيق في اغتيال الحريري (الفرنسية)

وأعلن رئيس الوزراء الأيرلندي بيرتي أهيرني مساء أمس موافقته على تعيين نائب قائد الشرطة الأيرلندية بيتر فيتزغيرالد رئيسا لفريق التحقيق بناء على قرار الأمم المتحدة لمساعدة السلطات اللبنانية للتحقيق في اغتيال الحريري.
 
كما استبعد وزير الدفاع اللبناني عبد الرحيم مراد أن تتعاطى الدولة بمرونة مع فريق التحقيق، مشيرا إلى أن الموضوع "طرح من قبل المعارضة ولم نوافق عليه".
 
الوحدة الوطنية
وفي تطور آخر اتهم سياسيون مؤيدون للحكومة اللبنانية المعارضة بمحاولة ضرب الوحدة الوطنية, جاء ذلك عقب اجتماع في منزل رئيس مجلس النواب نبيه بري. ودعا المشاركون في بيان لهم المعارضة إلى إجراء حوار شامل مفتوح وغير مشروط لتجاوز الأزمة الحالية.

وقد رفضت المعارضة على لسان نائبها في البرلمان فارس سعيد أي دعوة للحوار مع السلطات اللبنانية، وقال في اتصال مع الجزيرة إن مثل هذه الدعوة هي مجرد رد فعل من هذه السلطات لأن المبادرة باتت في أيدي المعارضة.



وشدد سعيد على ضرورة الكشف أولا عن المسؤولين عن اغتيال الحريري قبل الحديث عن أي حوار.
 
في غضون ذلك دعت المنظمات الطلابية لفصائل المعارضة اللبنانية إلى التظاهر يوم الاثنين المقبل دعما للسياسة التي كان يتبعها الحريري قبل اغتياله.
 
وعلمت الجزيرة أن الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى سيتوجه غدا إلى دمشق لبحث التوتر في العلاقات السورية الأميركية. ومن المقرر أن يلتقي موسى خلال زيارته الرئيس السوري بشار الأسد ووزير الخارجية فاروق الشرع.

دعوة للحوار
وفي محاولة منه لتهدئة التوتر الذي ساد الساحة السياسية ناشد الأمين العام لحزب الله اللبناني الشيخ حسن نصر الله أقطاب المعارضة اللجوء إلى الحوار لكي تتخطى البلاد هذه المرحلة الحساسة والمصيرية، منبها إلى ضرورة عدم الوقوع في ما سماها الفخاخ المنصوبة للبنانيين.

ورفض نصر الله في كلمة ألقاها بمناسبة يوم عاشوراء استقدام قوات أجنبية إلى لبنان، ودعا إلى إجراء الانتخابات في موعدها المقرر إلا إذا أجمع اللبنانيون على تأجيلها إلى أن يصادق المجلس النيابي على قانون انتخابي يطمئن اللبنانيين.

الحكومة تتهم شيراك بالتحريض ضدها (رويترز)

تحريض فرنسي

وتأتي هذه التطورات في وقت هاجمت فيه الحكومة اللبنانية موقف الرئيس الفرنسي جاك شيراك من قضية اغتيال الحريري واتهمته بأنه يشجع المعارضة اللبنانية على التصعيد.

وقال وزير الدفاع اللبناني عبد الرحيم مراد في مقابلة مع تلفزيون لبنان الرسمي إن موقف شيراك هو الأكثر تطرفا من بين كل المواقف لأنه امتنع عن لقاء أي من المسؤولين اللبنانيين خلال زيارته بيروت لتعزية عائلة الحريري.

كما اتهم وزير الإعلام اللبناني إيلي الفرزلي في تصريحات تلفزيونية الرئيس الفرنسي بالتدخل في الشؤون اللبنانية وبأنه يقود شخصيا المعركة ضد السلطة الشرعية، وانتقد بشدة مطالبته بتحقيق دولي في اغتيال الحريري.

وأكد أن اغتيال الحريري تم بعملية انتحارية باستخدام سيارة ملغومة. ونفى الوزير اللبناني بذلك احتمال أن يكون تم زرع متفجرات في المجاري في طريق الموكب.
المصدر : الجزيرة + وكالات