شارون يتحرك نحو ترسيم دائم للحدود مع الفلسطينيين

شارون أعلن أن حزبه الجديد يسعى من أجل السلام (الفرنسية)
كشفت مصادر إسرائيلية مسؤولة النقاب عن أن رئيس الوزراء أرييل شارون سيعمل خلال المرحلة المقبلة على التوصل لاتفاق مع الفلسطينيين حول ترسيم حدود دائمة.

وقال إيهود أولمرت نائب رئيس الوزراء في تصريحات نقلها راديو إسرائيل إن شارون الذي يستعد لإعلان تأسيس حزب سياسي جديد سيسعى للوصول إلى أفضل اتفاق على هذا الصعيد, مشيرا إلى أن شارون يرفض القيام بأي انسحاب جديد من المناطق الفلسطينية.

كما أعلن أولمرت أنه التقى بالفعل مسؤولين فلسطينيين رفيعي المستوى لم يحددهم لبحث هذا الأمر, مشيرا إلى أن الهدف هو تطبيق خارطة الطريق ووقف ما أسماه الإرهاب الفلسطيني. ووصف أولمرت أحد المسؤولين الفلسطينيين الذين التقاهم بأنه أهم شخصية في السلطة الفلسطينية.

وكان شارون قد أكد في وقت سابق أنه سيعمل على تنفيذ خطة خارطة الطريق التي تدعمها الولايات المتحدة والتي تؤسس لقيام دولة فلسطينية من خلال محادثات السلام.

كما أعلن أمس الاثنين أن الحزب الليبرالي الجديد الذي سيشكله سيعمل "من أجل تحقيق السلام والطمأنينة" مع الفلسطينيين, ولم يستبعد تفكيك بعض المستوطنات في الضفة الغربية.

وأكد شارون أن "البقاء في حزب الليكود يعني إضاعة الوقت في الخلافات السياسية بدلا من العمل من أجل مصلحة البلاد", معتبرا أن "تأجيل الأمور شيء غير مسؤول". كما اعتبر شارون أن الفصل والانسحاب من غزة أتاحا لإسرائيل "فرصة تاريخية لا ينبغي إضاعتها".
المصدر : وكالات