عـاجـل: الخارجية الإيرانية: هناك زيارات متبادلة بين المسؤولين الإيرانيين والإماراتيين ونرحب بأي إجراء لرفع التوتر بين إيران والإمارات

توقعات بعقد القمة العربية في التاسع من مايو القادم

صالح يتحدث مع شيراك في قصر الإليزيه (الفرنسية-أرشيف)
صرح الرئيس اليمني علي عبد الله صالح في ختام لقاء مع الرئيس الفرنسي جاك شيراك في باريس أمس بأن القمة العربية التي أرجئت نهاية الشهر الماضي يمكن أن تعقد في التاسع من مايو/أيار القادم.

وقال صالح أمام الصحافيين بعد اللقاء -الذي استغرق أكثر من ساعة وتناول الوضع في العراق والنزاع الإسرائيلي الفلسطيني والعلاقات الثنائية- "تحدثنا عن القمة العربية التي يمكن أن تنعقد الشهر المقبل في الثامن أو التاسع أو العاشر من مايو/أيار القادم".

وكان الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى أعلن أن القمة ستعقد في مايو/أيار القادم في تونس لكن دون تحديد الموعد.

وقد أرجئت القمة العربية التي كانت مقررة أساسا في تونس في 29 و30 مارس/آذار الماضي بسبب "خلافات عميقة" بشأن الإصلاحات السياسية في العالم العربي, حسب ما ذكرت تونس في إعلان التأجيل.

وقال الرئيس صالح إن "هذه الإصلاحات يجب أن تأتي من الداخل لا أن يتم إملاؤها من أي كان من الخارج" في إشارة إلى المشروع الأميركي للشرق الأوسط الكبير.

وفي ما يتعلق بالعراق, أعلن صالح أن اليمن والأسرة الدولية "غير مطمئنين" لتدهور الوضع الأمني. وقال "لا نريد إراقة دماء, لا دماء العراقيين ولا دماء قوات التحالف. نرغب في أن يتحسن الوضع وأن نتمكن من التوصل إلى حل يضمن وحدة العراق وأن نتوصل إلى عراق ديمقراطي ومتحد".

المصدر : الفرنسية