وفاة يندرباييف إثر تعرض سيارته لانفجار بالدوحة

SALIM - CHECHNYA 4

توفي الرئيس الشيشاني السابق سليم خان يندرباييف متأثرا بجروح أصيب بها إثر تفجير سيارته في العاصمة القطرية الدوحة في وقت سابق هذا اليوم. وقد أصيب في الحادث ابنه الذي كان يرافقه وهو في حالة مستقرة.

وقد توفي يندرباييف في إحدى مستشفيات العاصمة القطرية إثر إصابته بجروح خطيرة جراء الانفجار الذي وقع على بعد مئات الأمتار من المسجد الذي أدى فيه صلاة الجمعة في الدوحة.

ولم تعرف حتى الآن أسباب الانفجار، فيما تقوم السلطات القطرية بجمع حطام السيارة وعينات من الدم في مكان الحادث للوقوف على ملابسات عملية الاغتيال.

ويقيم يندرباييف في الدوحة منذ ثلاثة أعوام وهو أول زعيم شيشاني يضاف اسمه بطلب من روسيا إلى قائمة للأمم المتحدة للجماعات والأشخاص الذين يشتبه في أن لهم صلات بشبكة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن.

وقد رفضت الحكومة القطرية طلب موسكو تسليمها يندرباييف، وأفاد مراسل الجزيرة في روسيا بأن الناطق باسم الخارجية قال إن بلاده لا تزال تصر على تسليم الرجل الذي تتهمه بالتورط في اختطاف رهائن بأحد مسارح روسيا وهي عملية انتهت بمقتل 90 رهينة.

وقد ظل يندرباييف يرفض إجراء مفاوضات مع الروس وكان يقول إن كل الوسائل مشروعة لتحقيق استقلال جمهورية الشيشان عن روسيا أسوة بباقي الجمهوريات.

وكان يندرباييف موفدا سابقا للرئيس الشيشاني أصلان مسخادوف لدى الدول الإسلامية، لكنه قطع في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي علاقته بهذا الأخير الذي يعتبر أكثر اعتدالا منه.

المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة