غالبية الأردنيين لا يستطيعون انتقاد الحكومة

غالبيةالأردنيين لا يثقون بالطبقة السياسية (الفرنسية-أرشيف)

قالت غالبية الأردنيين إنهم يرون أن بلادهم لاتزال في منتصف الطريق إلى الديمقراطية الحقة لعدم إحساس المواطن بأن الحريات العامة مضمونة.
 
وكشف استطلاع للرأي أجراه مركز الدراسات الإستراتيجية في الجامعة الأردنية ونشر اليوم أن 80.6 % قالوا إنهم لا يستطيعون انتقاد الحكومة علنا أو المشاركة في النشاطات السياسية المعارضة دون تعرضهم وعائلاتهم لعواقب أمنية أومعيشية وإن اعتبرت نسبة تناهز الـ50% أن حرية الصحافة والرأي والانتساب السياسي مضمونة إلى حد ما عكس التظاهر والاعتصام.
 
هذا الاستطلاع -الذي أجري بداية الشهر الحالي- كشف أيضا أن 55% يرون أن الأردن بلد يسوده العدل والمساواة مقابل 47.3% قالوا بانعدام تكافؤ الفرص بينما يعتقد 74.1% أن الاقتصاد مسخر لأصحاب المصالح.
 
أما فيما يخص الأحزاب السياسية فقد أظهر الاستطلاع الذي شمل عينة من 1386 شخصا أن حوالي 49.1% يعتقدون أنها تعمل لمصالحها الخاصة مقابل 9.8% بينما يرى حوالي 6.6% أن حزب جبهة العمل الإسلامي هو الأكثر تمثيلا لتطلعات المواطنين.
 
وقد احتل الفقر والبطالة صدارة المشكلات التي تشغل بال المواطن الأردني بـ52% يتلوهما الفساد الإداري بـ27% أما حرية التعبير فحلت في المركز الثالث بـ23%.
المصدر : وكالات