متمردو دارفور يؤكدون مقتل قائدهم العسكري

Sudanese inspect the wreckage of a destroyed helicopter on the North Darfur state capital of Al-Fasher 29 April 2003. Thousands of villagers have reportedly fled their villages since April 11 after fighting between government forces and the Sudan Liberation Army (SLA). Khartoum has refused to acknowledge any political motivation for unrest in the Darfur states, blaming it instead on "armed criminal gangs and outlaws," who it says are aided by tribes from neighboring Chad. AFP PHOTO/Salah OMAR

أكد مسؤول بحركة تحرير السودان التي تنشط في دارفور غربي السودان اليوم الخميس أن القائد العسكري للحركة عبد الله أبكر توفي متأثرا بجراحه.

يأتي ذلك بعد أن كانت الحركة أعلنت أمس الأربعاء أن أبكر أصيب في كمين نصبته له القوات الحكومية هذا الأسبوع مبينة أن إصابته غير خطيرة وأنه تعافى تماما.

وكانت السلطات السودانية قد أكدت مقتل أبكر في وقت سابق اليوم. وقال حاكم ولاية شمال دارفور إن قائد الجناح العسكري لمتمردي حركة تحرير السودان قتل في معركة بين القوات الحكومية والمتمردين.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية أن أبكر وعددا كبيرا من المتمردين قتلوا في المعركة التي وقعت بمنطقة أبو قمرة في ولاية شمال دارفور. وأضافت أن الجيش الذي فرض سيطرته على المنطقة دمر ست آليات للمتمردين كما استولي على ست أخرى.

ويتصاعد الصراع في دارفور رغم إحراز تقدم باتجاه إنهاء الحرب الأهلية المستمرة منذ 20 عاما بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان التي يتزعمها جون قرنق، حيث وقع الطرفان أمس الأربعاء اتفاقا ينظم اقتسام الثروة النفطية.

واعتبر متمردو دارفور الوثيقة بأنها اتفاق ثنائي بين الحكومة ومتمردي الجنوب ولا تضع حلا لمشاكلهم، وقال رئيس الحركة في بيان أمس "إن البلاد ستظل في حالة حرب طالما يستمر تجاهل مشاكل السودان" داعيا المجتمع الدولي للعمل من أجل وضع حد لما سماه معاناة شعب دارفور.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة