فلسطينيون يطورون آلة إنذار لمواجهة الغارات الإسرائيلية

F_Palestinian people are seen at the scene of a destroyed vehicle following an Israeli attack in Nuseirat refugee camp, early 21 October 2003. Israeli aircraft late Monday carried out a fifth raid on the Gaza strip, attacking targets in Gaza city, Palestinian security sources said. AFP PHOTO/MAHMUD HAMS


طور الفلسطينيون في قطاع غزة آلة إنذار بدائية في مواجهة الغارات الإسرائيلية، بالاستفادة من عشر إذاعات محلية تبث تحذيرات للسكان بتوخي الحيطة والحذر من هجوم وشيك تقوم به الطائرات الإسرائيلية.

يأتي ذلك في وقت تحلق فيه الطائرات المروحية والطائرات النفاثة الإسرائيلية بشكل يومي فوق غزة بعد أن توعدت إسرائيل باستهداف أعضاء بارزين في الفصائل الفلسطينية ردا على هجوم فدائي نفذته الأسبوع الماضي مقاومة فلسطينية عند الحدود الإسرائيلية مع غزة.

ويقول أحد العاملين في محطة الحرية الإذاعية إن الناس يتصلون بنا فور سماعهم صوت الطائرات الإسرائيلية وعندما نستوثق من الأمر نحذر الناس ليأخذوا حذرهم ويبقوا في مكان آمن.

ويلزم سكان غزة المدنيون منازلهم فور سماعهم الإنذار، كما يقوم رجال المقاومة بإغلاق هواتفهم المحمولة ليتجنبوا رصدهم إلكترونيا، والذين يستغلون سيارات يقفزون منها ويحتمون بأي مخبأ يمكن الوصول إليه.

ويقول ناشط من حركة الجهاد الإسلامي "نريد الشهادة ولا نخشى الموت، لكننا نؤمن أيضا أن علينا أن نحتاط".


واعتاد الفلسطينيون الغارات الجوية التي تشنها إسرائيل على شوارع غزة بعد مرور أكثر من ثلاث سنوات على الانتفاضة الفلسطينية ضد الاحتلال الإسرائيلي.

وبخلاف الضربة الجوية التي قتل خلالها ناشط فلسطيني بارز في غزة في ديسمبر/كانون الأول الماضي، تراجعت نسبيا الطلعات الجوية الإسرائيلية لبضعة أشهر حتى قيام أم فلسطينية بتفجير نفسها عند معبر إيريز مما أدى إلى مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين ومدني.

المصدر : رويترز

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة