هجمات للمقاومة ومقتل ثلاثة جنود أميركيين

جندي أميركي يحرس قرب موقع انفجار على أحد الطرق الرئيسية ببغداد (رويترز)


تواصلت هجمات المقاومة العراقية ضد قوات الاحتلال الأنجلوأميركي. وفي أحدث هذه الهجمات تعرض المقر العام للقوات الأميركية في الموصل شمالي العراق لهجوم بقذائف الهاون، دون أن ترد بعد أي أنباء عن وقوع خسائر بشرية أو أضرار.

وقال شهود عيان إن سحابة من الدخان ارتفعت فوق الموقع الأميركي القريب من جامعة الموصل وحلقت ثلاث مروحيات في محيط المكان.

وفي بلدة الخالدية غربي العراق دُمرت سيارة عسكرية أميركية في انفجار لغم أرضي على الطريق الواصل بين الفلوجة والرمادي.

هجوم البصرة أسفر عن إصابة ثلاثة من أفراد الشرطة العراقية (الفرنسية)
وقال شهود عيان إن سكان المنطقة تجمعوا في موقع الحادث الذي لم تؤكد القوات الأميركية وقوعه. وقال أحد الشهود إن الانفجار استهدف سيارة كانت في مقدمة قافلة مؤلفة من عدة سيارات وآليات عسكرية.

وكان جندي أميركي قتل مساء السبت في انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور قافلة عسكرية في مدينة الرمادي إلى الغرب من بغداد.

كما قتل جنديان من الشرطة العسكرية الأميركية وأصيب 13 آخرون في هجوم على سجن أبو غريب الذي تديره قوات الاحتلال غرب بغداد في وقت متأخر من يوم السبت. وأكدت متحدثة عسكرية أميركية أن أيا من نزلاء السجن لم يقتل في الهجوم الذي استخدمت فيه قذيفتا هاون.

وفي تكريت شنت قوات الاحتلال فجر الأحد سلسلة عمليات دهم لمنازل من تشتبه في أنهم أنصار الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين. وفشلت القوات الأميركية في العثور على أسلحة أو اعتقال مسلحين.

وفي بعقوبة ألقت الشرطة العراقية القبض على أشخاص دخلوا العراق بطريقة غير قانونية عبر الحدود الإيرانية. وصادرت أسلحة خفيفة وأوراقا مالية مزورة عثرت عليها داخل بعض السيارات.

وفي جنوبي العراق أصيب ثلاثة من أفراد الشرطة العراقية في هجوم شنه مجهولون بالقنابل اليدوية على مركز لها في البصرة. وحاول أحد ضباط الشرطة عبثا مطادرتهم. وقد هرعت القوات البريطانية المسؤولة عن المنطقة إلى مكان الحادث وطوقته ومنعت الدخول إليه.

الوضع الصحي للهاشمي

محاولة اغتيال الهاشمي قلبت حسابات مجلس الحكم العراقي (الفرنسية)
وعن الحالة الصحية لعضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق عقيلة الهاشمي التي كانت تعرضت لمحاولة اغتيال فاشلة صباح السبت، أكد المستشار الأميركي لدى الشرطة العراقية دوغلاس براند أن الهاشمي خضعت لعمليتين جراحيتين وحالتها الصحية ما زالت حرجة لكنها مستقرة.

وقال براند للصحفيين ظهر اليوم إن حالتها يتابعها اختصاصيون أميركيون كبار في أحد المستشفيات الأميركية في بغداد. من ناحيته أكد محمد التميمي الناطق باسم الهاشمي أن حالتها في تحسن مستمر.

من جهة أخرى قال يونادم كنة عضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق إن اللجنة الأمنية في وزارة الداخلية وما وصفها بقوات التحالف تعكفان على مراجعة الترتيبات الأمنية بعد محاولة اغتيال الهاشمي.

وفي السياق ذاته اتهم إياد علاوي عضو مجلس الحكم الانتقالي العراقي فضائيتين عربيتين إحداهما "الجزيرة" بالتحريض على ما سماه تصفية أعضاء المجلس ملوحا "بإجراءات" ضد هذه القنوات، مؤكدا أن ما تبثه بعض الفضائيات العربية من صور ملثمين يحرضون على تصفية أعضاء المجلس يشجع على ما وصفه بالأعمال الإرهابية التي كان آخرها محاولة اغتيال الهاشمي.

العملية الدستورية

اللجنة الدستورية تواصل معرفة آراء العراقيين تمهيدا لصياغة الدستور الجديد (الفرنسية)
وعلى صعيد تطورات العملية الدستورية في العراق، قال وزير العدل بمجلس الحكم العراقي هشام عبد الرحمن الشبلي إن أي خبراء أميركيين لن يشاركوا في وضع الدستور العراقي الجديد.

وأوضح الوزير العراقي إثر مشاركته في حلقة نقاش قانونية دولية في المنامة عن هذه المسألة أن الدستور العراقي الجديد "سيضعه عراقيون بأفكار عراقية تراعي كل قيم المجتمع العراقي وتركيبته بدون أي تدخل من أي قوة خارجية لا عملا ولا فكرا".

وأشار إلى أن الحكومة العراقية شكلت لجنة مكلفة بطرح آلية لوضع الدستور العراقي الجديد من المقرر أن تنتهي من أعمالها نهاية الشهر الجاري، موضحا أن الخيارات المطروحة عديدة وتتراوح ما بين وضع الدستور عن طريق جمعية تأسيسية منتخبة أو من خلال مؤتمر شعبي دستوري يتم اختياره بالانتخاب من محافظات العراق أو من خلال لجنة من الخبراء.

من جهته قال براين روهان من جمعية المحامين الأميركيين التي أشرفت على تنظيم حلقة النقاش إن لقاء الأحد لم يناقش مسودة دستور بل كان مركزا على تبادل الخبرات والأفكار.

وقال روهان "ناقشنا مبادئ أساسية مثل الفدرالية والنظام القضائي. كان اللقاء فرصة لتبادل الخبرات حول المبادئ العامة في أي دستور".

وكان مجلس الحكم الانتقالي في العراق عين لجنة تحضيرية للمؤتمر الدستوري تقوم بإجراء مشاورات مع مختلف التيارات العراقية لتعرض حصيلتها في تقرير تقدمه في نهاية الشهر الجاري إلى مجلس الحكم بشأن تحديد آلية تشكيل لجنة صياغة الدستور.

المصدر : الجزيرة + وكالات