استشهاد ثلاثة فلسطينيين بغزة والاحتلال يتوغل بجنين

صورة أرشيفية لصبية فلسطينيين يجمعون بقايا من سيارة فلسطينية هاجمتها مروحيات إسرائيلية في خان يونس بغزة (الفرنسية)

قالت مصادر طبية فلسطينية إن ثلاثة فلسطينيين استشهدوا في وقت مبكر من صباح اليوم الجمعة لدى تصديهم لقوات الاحتلال الإسرائيلية أثناء توغلها في جنوبي مدينة غزة للقبض على أحد عناصر حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وقالت المصادر إن الشهداء هم عمران الغول (30 عاما) ومحمد عدنان الغول (24 عاما) ومحمد أبو عطايا الذي لم يحدد عمره. وأضافت أنه عثر على جثة عمران الغول بين أنقاض منزل عائلته الذي هدمته قوات الاحتلال في قرية المغراقة في عملية استهدفت اعتقال شقيقه أبو رام الغول بزعم عضويته بكتائب القسام الجناح العسكري لحماس.

وفي الضفة الغربية أفاد مراسل الجزيرة هناك بأن قوات الاحتلال اجتاحت صباح اليوم منطقة الحي الشرقي في مدينة جنين، وحاصرت منزل محمد أبو حماد، الذي تدعي أنه أحد القادة الميدانيين لكتائب شهداء الأقصى في المدينة. وأضاف أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين قوات الاحتلال ومقاتلين فلسطينيين في المدينة.

وستزيد هذه العملية من شكوك حركات المقاومة الفلسطينية تجاه إسرائيل في وقت بات فيه من شبه المؤكد اتفاق قوى المقاومة الإسلامية والوطنية على صيغة لاتفاق هدنة مع إسرائيل لتسهيل البدء في تطبيق خارطة الطريق للسلام مع إسرائيل.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية