إصابة 15جنديا أميركيا في هجوم الكويت



قال بيان عسكري أميركي إن 15 جنديا أميركيا أصيبوا اليوم عندما صدمت شاحنة مجموعة من الجنود خارج قاعدة العديري الأميركية شمالي الكويت.

وأضاف البيان أن جنودا آخرين أطلقوا النار على الشاحنة، فيما يجري التحقيق لمعرفة ملابسات الحادث. ولم يكشف بعد عن هوية سائق الشاحنة الذي يخضع للتحقيق، لكن مصادر أمنية ذكرت أنه ليس أميركيا.

وقال الناطق باسم الحركة السلفية الكويتية عبد الرزاق الشايجي للجزيرة إن الأنباء المتداولة في الشارع الكويتي تفيد بأن السائق مواطن عربي يعمل في شركة متعاقدة مع القوات الأميركية.

وأضاف أن خلافا شخصيا -على ما يبدو- أثار غضب السائق ودفعه إلى دهم مجموعة من الجنود الأميركيين، موضحا أن الهجوم حادث داخلي لا علاقة له بالأمن الكويتي.

واستبعد الشايجي وجود أي صلة لكويتيين بالحادث في ضوء تصاعد مشاعر العداء والكراهية للولايات المتحدة في الوطن العربي بسبب غزو العراق. وقال إن المزاج العام في الكويت يؤيد الهجوم على القوات العراقية باستثناء قطاع من الإسلاميين الذين يرفضون ما يواجهه شعب العراق.

ويعد هجوم اليوم الذي استهدف جنودا أميركيين الثاني من نوعه في الكويت منذ بدء الغزو الأميركي البريطاني للعراق، حيث أقدم جندي أميركي الأسبوع الماضي على إلقاء قنبلة يدوية على ثلاث خيام في معسكر بنسلفانيا بالكويت مما أسفر عن مصرع جنديين وجرح 11 آخرين.


هجمات ضد الأميركيين

وفي 8 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي قتل جندي أميركي وأصيب آخر في هجوم نفذه مسلحان كويتيان ضد جنود أميركيين في جزيرة فيلكا الواقعة على 20 كلم شرقي مدينة الكويت.

وبعد يوم من ذلك فتحت القوات الأميركية النار على سيارة فتح راكبوها النار باتجاه جنود أميركيين.

ويوم 15 أكتوبر/ تشرين الأول قالت السفارة الأميركية بالكويت إن مجهولين أطلقوا النار من سيارة على وحدة أميركية قرب منطقة تدريب شمالي الكويت.

وفي الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي تعرضت القوات الأميركية في قاعدة بعريفجان جنوبي البلاد لإطلاق نار من مجهولين. كما قتل أميركي يعمل في وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" وأصيب آخر يوم 21 يناير/ كانون الثاني الماضي في حادث إطلاق نار قرب فرع لسلسلة مطاعم مكدونالدز للوجبات السريعة على طريق سريع شمالي مدينة الكويت.

ووقع الحادث قرب معسكر الدوحة الذي يعتبر القاعدة الرئيسية للقوات الأميركية المنتشرة في الكويت. وتعرضت قافلة عسكرية تابعة للقوات الأميركية بعد ذلك بأيام قليلة لإطلاق نار على طريق سريع جنوبي العاصمة الكويتية. وفي 24 فبراير/ شباط الماضي أعلن الجيش الأميركي إصابة جندي بجروح في إطلاق نار بصحراء شمالي الكويت.

المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة