القذافي يتوقع حلا وشيكا لتعويضات ضحايا يوتا

Libyan leadr Moamer Khadafi looks on on 06 December 2003 in Tunis during the closure of a summit of five southern European countries and five north African nations, devoted to regional cooperation.

اعتبر الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي في تونس أن الخلاف مع فرنسا حول التعويض لضحايا طائرة يوتا في طريقه إلى الحل.

وأوضح ردا على أسئلة الصحافيين في ختام القمة المعروفة باسم 5+5 في تونس أن العلاقات مع فرنسا جيدة، مضيفا أن ليبيا قامت بما عليها والأمر بات في أيدي المفاوضين.

وكان الرئيس الفرنسي جاك شيراك أعلن في وقت سابق أن المفاوضات بين مؤسسة القذافي وعائلات ضحايا الطائرة دي سي/10 التابعة لشركة يوتا الفرنسية استؤنفت.

وأشار إلى أن آثارا سلبية قد تنجم عن فشلها وتؤثر على العلاقات بين البلدين. وساد الفتور بين فرنسا وليبيا خلال قمة تونس حيث بدا الرئيس الفرنسي والزعيم الليبي وقد تجاهل كل منهما الآخر خلال يومين ولم يتبادلا أي كلمة حسب ما قال دبلوماسيون.

وأضاف المصدر نفسه أن الزعيم الليبي لزم الصمت طوال الجلسة المغلقة التي عقدت صباح أمس في حين شارك القادة الأوروبيون والمغربيون في النقاش.

وكان انفجار طائرة يوتا فوق صحراء تينيري بالنيجر عام 1989 أسفر عن سقوط 170 قتيلا من 17 جنسية, بينهم 54 فرنسيا.

المصدر : وكالات