تظاهرة في بيروت للمطالبة بالإفراج عن القنطار

afp - Siham, 64, mother of Lebanese Samir Kantar (portraits), jailed by Israel for the past 24 years, poses for a picture at her home in the village of Abai 10 November 2003 with her other son Abdallah, 34, (R) and his nine-year-old twin sons, Samer (2d R) and Sami. Months of German-brokered talks between Israel and Hezbollah to secure a prisoner deal were left hanging by a thread over the fate of Kantar, 41, whom Prime Minister Ariel Sharon is refusing to release. Kantar, a member of the Palestine Liberation Front, not Hezbollah, was given prison sentences totalling 542 years in 1980 for killing three Israeli civilians the year before. AFP PHOTO / Joseph BARRAK

شهدت العاصمة اللبنانية بيروت تظاهرة احتجاج على قرار إسرائيل استبعاد الأسير اللبناني سمير القنطار من صفقة تبادل الأسرى مع حزب الله.

وشارك في التجمع أفراد أسرة القنطار المعتقل في السجون الإسرائيلية منذ العام 1979 بتهمة الاشتراك في قتل ثلاثة إسرائيليين خلال هجوم على مدينة نهاريا. وقد أكد المشاركون في التجمع ضرورة إطلاق سراح جميع الأسرى العرب في السجون الإسرائيلية.

وكان الأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله قد أعلن أمس تمسكه بجميع الشروط المعلنة لتبادل الأسرى مع إسرائيل بما في ذلك الإفراج عن سمير القنطار.

ومن المتوقع أن يؤدي رفض إسرائيل إدراج أقدم الأسرى اللبنانيين سمير القنطار ضمن القائمة إلى عرقلة الصفقة التي شهدت تعثرات دامت عدة أشهر، بعدما وافقت الحكومة الإسرائيلية بأغلبية صوت واحد على الاتفاق الذي تم بوساطة ألمانية.

وفي هذا السياق قال السفير الإسرائيلي في عمان إن صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحزب الله لن تشمل إذا تمت أسرى أردنيين. إلا أن السفير ياكوف هاندلسمان أوضح أن إسرائيل تدرس إمكانية الإفراج عن الأسرى الأردنيين، مشيرا إلى أن عددهم يصل إلى 81 معتقلا.

وأضاف السفير أن الملك عبد الله الثاني طلب من إسرائيل أن تقوم ببادرة إيجابية عبر الإفراج عن أسرى أردنيين، موضحا أن بلاده تعمل على تحقيق ذلك.

المصدر : الجزيرة + وكالات