غالبية تؤيد محاضر في اتهامه لليهود بإدارة العالم بالوكالة


أظهرت نتائج استفتاء للرأي أجراه موقع الجزيرة نت أن أغلبية ساحقة توافق رئيس الوزراء الماليزي محاضر محمد في تصريحه بأن اليهود يحكمون العالم بالوكالة.

وجاء في الاستفتاء الذي نشر في الفترة من 18 إلى 21 من الشهر الجاري أن 94.9% من أصل 60162 مشاركا أجابوا بنعم على سؤال "هل تؤيد ما جاء في خطاب رئيس الوزراء الماليزي بمؤتمر القمة الإسلامي من أن اليهود يديرون العالم بالوكالة؟"، في حين استبعدت نسبة ضئيلة بلغت 5.1% هذا الطرح.

وجاء نشر نتائج الاستفتاء بالتزامن مع تجديد محاضر هجومه على اليهود الذين وصفهم "بالمتعجرفين"، رغم تواصل الانتقادات من قادة العالم لتصريحاته السابقة. وقال محاضر في تصريحات لصحيفة بانكوك بوست "إن ردود الأفعال العالمية تظهر أن اليهود يحكمون العالم".

وكانت تصريحات رئيس الوزراء الماليزي قد أثارت جدلا عنيفا الأسبوع الماضي في افتتاح قمة منظمة المؤتمر الإسلامي بماليزيا عندما قال إن "اليهود يحكمون العالم بالوكالة"، وحث المسلمين على استخدام العقل بدلا من القوة في محاربة النفوذ اليهودي.


وقال محاضر في خطابه أمام القمة الإسلامية التي ترأس أعمالها إن الأوروبيين قتلوا ستة ملايين يهودي من إجمالي 12 مليونا، ولكن اليوم يحكم اليهود العالم بالوكالة، فهم يلجؤون إلى غيرهم للقتال والموت نيابة عنهم، ولا يمكن لمليار وثلاثمائة مليون مسلم أن يُهزموا علي أيدي بضعة ملايين من اليهود، وهي تصريحات قوبلت بالتصفيق الحار من قبل رؤساء الدول المشاركة في القمة.

ويعتزم رئيس الوزراء الماليزي التقاعد من منصبه بحلول نهاية الشهر الجاري بعدما أدار بنجاح دفة ماليزيا لنحو 22 عاما.

المصدر : الجزيرة

المزيد من تيارات واتجاهات
الأكثر قراءة