عـاجـل: وزارة الصحة الإيرانية: تسجيل 2560 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 55743

الحكومة الفلسطينية تفشل في البت بحقيبة الداخلية

اجتماع الحكومة الفلسطينية أقر توزيع المهام لتسيير الأعمال بدون حقيبة الداخلية (الفرنسية)

أنهت الحكومة الفلسطينية الجديدة برئاسة أحمد قريع اليوم أول اجتماع رسمي لها في رام الله. ولم يتم البت في حقيبة وزارة الداخلية، إذ سيتم بحث القضية غدا في اجتماع مجلس الأمن القومي.

وكان قد تردد في وقت سابق اليوم أن الجهود تتجه نحو إسناد هذه الحقيبة إلى حكم بلعاوي أمين سر مجلس الوزراء.

وقال وزير الحكم المحلي جمال الشوبكي في تصريح للجزيرة إن اجتماع اليوم أقر توزيع المهام كحكومة تسيير أعمال بدون حقيبة الداخلية.

وأوضح أن العدوان الإسرائيلي المستمر سيكون من أهم الملفات التي ستتعامل معها هذه الحكومة، وكذلك السعي للتوصل إلى وقف إطلاق نار متبادل وإجراء حوار وطني جاد للحفاظ على المصلحة الوطنية وتسيير حياة المواطنين. وشدد على ضرورة استغلال الفترة المتبقية من عمر الحكومة لإعادة تشكيل الحكومة الجديدة من قبل قريع أو تكليف شخص آخر برئاستها.

وتضم الحكومة التي يرأسها قريع سبعة وزراء وستستمر في العمل 25 يوما هي المدة الباقية من فترة الشهر التي حددها القانون كفترة طوارئ. وفي نهاية هذه المدة سيتم تشكيل حكومة جديدة وتكليف رئيس جديد لها في حال رفض قريع الاستمرار.

وفي هذا الإطار أعلن قريع أنه يفكر بشكل جدي في الاستقالة من منصبه بعد انقضاء فترة الشهر. واعتبر في لقاء خاص مع الجزيرة أن الوضع الفلسطيني هو حالة طوارئ تستدعي بالفعل حكومة طوارئ.

وقال مراسل الجزيرة في رام الله إن احتمال استقالة قريع يبدو قويا لأن الرجل وصل على ما يبدو لقناعة أنه يستحيل الاستمرار بعد انتهاء فترة الطوارئ.

وفي حال تمت الاستقالة فإن قريع سيكون ثاني رئيس وزراء فلسطيني يترك هذا المنصب المستحدث مؤخرا. فقد استقال سلفه محمود عباس الشهر الماضي بعد خمسة أشهر فقط من توليه المنصب بسبب خلاف مع عرفات.

التحركات السياسية

خافيير سولانا
وفي الإطار نفسه أعرب خافيير سولانا مسؤول العلاقات الخارجية بالاتحاد الأوروبي عن قلقه لتأخر قيام حكومة فلسطينية مستقرة.

وقال سولانا لدى وصوله إلى بروكسل لحضور اجتماعات تمهيدية لقمة الاتحاد إن من الضروري تشكيل حكومة فلسطينية سريعا، مشيرا إلى ما وصفه بالتوتر الشديد الذي تشهده المنطقة والحاجة الملحة إلى خفض حرارة الأجواء فيها بدلا من رفعها.

وفي القاهرة اقترح المبعوث الروسي السابق للشرق الأوسط أندريه فيدوفين أن يتم إقرار خطة خارطة الطريق في مجلس الأمن لتصبح ملزمة للأطراف المعنية.

وعقب لقائه وزير الخارجية المصري أحمد ماهر في اجتماع ضم أيضا المبعوث الروسي الجديد ألكسندر كالوجين، أكد فيدوفين على أهمية وجود آلية مراقبة من ممثلين عن اللجنة الرباعية لضمان تنفيذ خارطة الطريق.

التطورات الميدانية
وعلى الصعيد الميداني اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي خمسة من كوادر حركة الجهاد الإسلامي في بلدة عرابة جنوب مدينة جنين. وذكرت مصادر فلسطينية أن الاحتلال قام بعمليات دهم في البلدة بعد منتصف الليل.

تشييع جنازة الشهيد سمير البيوك في غزة(الفرنسية)

وأفاد مراسل الجزيرة أن الجيش الإسرائيلي لا يزال يمنع حركة الفلسطينيين من وإلى مدينة جنين التي تخضع لحظر تجول مشدد لليوم التاسع على التوالي.

من ناحية أخرى استشهد فلسطيني برصاص قوات الاحتلال قرب مستوطنة موراغ جنوب قطاع غزة.

وأعلنت كتائب المقاومة الوطنية الفلسطينية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية أن الشهيد يدعى سمير البيوك وهو قائد كتائب المقاومة الوطنية الفلسطينية في محافظة خان يونس، وأضافت أنه استشهد أثناء محاولة اقتحام المستوطنة. وتزامنت العملية مع إعادة القوات الإسرائيلية انتشارها في محيط رفح ومخيمها.

وفي عمان أعلن وزير الإعلام الأردني نبيل الشريف أن شخصين لقيا مصرعهما وأصيب اثنان آخران في تبادل لإطلاق النار مع قوات حرس الحدود الأردنية، موضحا أن الاشتباك وقع خلال محاولة الأربعة التسلل فجر اليوم إلى إسرائيل ونقل أسلحة إلى الضفة الغربية عبر شمالي الأردن. وأضاف أنه تم العثور على كميات كبيرة من الذخيرة وعدد من الأسلحة الخفيفة في منطقة الاشتباك.

المصدر : الجزيرة + وكالات