سوريا تتهم إسرائيل بخرق اتفاق فصل القوات

مجندة إسرائيلية ترسم جنديا وهميا يحمل السلاح في نقطة عسكرية بالجولان السورية المحتلة
اتهم بيان عسكري سوري جيش الاحتلال الإسرائيلي بخرق اتفاق فصل القوات وذلك بإطلاق النار على ثلاثة مواطنين سوريين في المنطقة العازلة عند تلاقي وادي الرقّاد مع نهر اليرموك كانوا ينوون تعبئة مياه للشرب؛ الأمر الذي نجم عنه استشهاد أحدهم وفقدان آخر.

وذكرت مصادر إسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي قتل مسلحاً وجرح آخر واعتقله قرب منطقة الحِمّة التي تلتقي فيها الحدود السورية الأردنية الإسرائيلية المشتركة. وادعت تلك المصادر أن إحدى دوريات الجيش اشتبكت مع خلية مسلحة في المنطقة يشتبه في أنها تسللت من سوريا, كما يشتبه في أن بقية أعضاء الخلية انسحبوا إلى داخل الحدود السورية.

وقال قائد القوات الإسرائيلية في المنطقة آفي مزراحي إن الجنود السوريين أطلقوا النار على الجنود الإسرائيليين من موقع عسكري أثناء الاشتباك مع المجموعة المتسللة، لكنه قلل من شأن الاشتباك ووصفه بأنه حادث محلي يجب ألا يؤدي إلى إشعال الوضع في المنطقة.

يشار إلى أن المنطقة العازلة أقيمت إثر اتفاق فصل القوات عام 1974 بين السوريين والإسرائيليين بعد حرب أكتوبر/ تشرين الأول 1973.

المصدر : وكالات