إصابة 11 فلسطينيا بشظايا قذيفة إسرائيلية شمالي غزة

شقيق الشهيد إياد أبو ليل يطبع قبلة الوداع على جبينه قبل أن يوارى الثرى


أفادت مصادر أمنية فلسطينية أن 11 فلسطينيا معظمهم من الفتية والأطفال أصيبوا أمس بشظايا قذائف أطلقتها دبابات إسرائيلية تتمركز في عمق أراض خاضعة للسيطرة الفلسطينية شرقي جباليا في قطاع غزة.

وأوضح المصدر أن اثنين من المصابين هما طفل في العاشرة وفتى في الخامسة عشرة في حالة خطيرة. وكان الفتية يلعبون كرة القدم على بعد مئات الأمتار من موقع الدبابة عندما أطلقت ثلاث قذائف على الأقل وفتحت نيران الرشاشات الثقيلة تجاههم بشكل متعمد.

لكن مصادر عسكرية إسرائيلية قالت إن الجنود أطلقوا الرصاص في المنطقة وأصابوا عدة أشخاص بعدما رصدوا فلسطينيين يستعدون لإطلاق صواريخ القسام داخل إسرائيل، من دون أن تذكر تفاصيل إضافية.

واعتبر مدير الأمن العام في قطاع غزة اللواء عبد الرازق المجايدة الحادث "عمل إسرائيلي جبان ومخالف لكل المواثيق الدولية". وحمل المجايدة الجيش الإسرائيلي مسؤولية استمرار العدوان ضد المدنيين، ودعا الفلسطينيين إلى أخذ الحيطة والحذر والانتباه الشديد من قوات الاحتلال.

وفي وقت سابق استشهد مواطنان فلسطينيان برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في منطقة جنين، أحدهما يدعى أياد أبو الليل (23 عاما) قائد كتائب القسام التابعة لحركة فتح في المنطقة، والآخر يعمل حارسا في بلدية جنين ويدعى حسن حسان (52 عاما).

هدم منازل

فلسطينيون يتفقدون حطام منزل دمره الاحتلال في الخليل

في هذه الأثناء نسفت قوات الاحتلال صباح أمس منزلين فلسطينيين في مدينة الخليل.

وذكر شهود عيان أن الجنود نسفوا بالديناميت منزل محمود عامر أحد ناشطي كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح ومنزل رفعت الجردي من ناشطي حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وكانت نحو 20 دبابة وسيارة مدرعة وجرافة توغلت أمس في الشطر الخاضع للحكم الذاتي الفلسطيني من مدينة الخليل المقسمة حيث تقول إسرائيل إنها فقدت في الآونة الأخيرة 22 مدنيا وعسكريا هناك.

وفي غزة أكد مصدر أمنى أن عدة دبابات إسرائيلية برفقة جرافة عسكرية توغلت قرابة ألف متر في عمق أراض خاضعة للسيطرة الفلسطينية في منطقة الشيخ عجلين جنوبي مدينة غزة. وأوضح المصدر أن الدبابات الإسرائيلية وسط إطلاق كثيف للنيران أغلقت الطريق الساحلي الرئيسي الذي يصل شمال غزة بمدن ومخيمات جنوبها.

من جهة أخرى أفادت مراسلة الجزيرة في فلسطين أن عبوة ناسفة انفجرت في دورية عسكرية إسرائيلية في مدينة نابلس دون أن تسفر عن وقوع إصابات بين الجنود.

وذكرت المراسلة نقلا عن شهود عيان أنه سمع دوي انفجار لدى مرور عدة آليات عسكرية في منطقة رفيديا وقام جنود الاحتلال بإطلاق النار في جميع الاتجاهات.

المصدر : الجزيرة + وكالات