إسرائيل تهاجم مواقع لحزب الله عقب قصف قواتها في شبعا

دخان يتصاعد من قرية كفر شوبا عقب قصف إسرائيلي (أرشيف)
أصيب مدنيان لبنانيان في غارة شنتها الطائرات الإسرائيلية على مواقع في جنوبي لبنان. وجاءت الغارة الجوية بعد هجوم شنه مقاتلو حزب الله على مواقع جيش الاحتلال الإسرائيلي في تلال كفر شوبا ومزارع شبعا.

وقالت مراسلة الجزيرة في لبنان إن جيش الاحتلال الإسرائيلي رد بالقصف المدفعي على بلدة كفر شوبا وكفر حمام، كما شنت المقاتلات الإسرائيلية غارات انتقامية على مواقع الحزب في المنطقة. وفي القدس أكد ناطق عسكري إسرائيلي حدوث الهجوم وتعرض مواقع جيش الاحتلال في منطقة مزارع شبعا لقصف صاروخي أطلقه حزب الله.

وأفادت المراسلة بأن مقاتلي حزب الله استخدموا في هجومهم القذائف المدفعية والصاروخية والأسلحة الرشاشة. وأضافت أن عشرات القذائف تساقطت على موقعين لجيش الاحتلال في رويسة العلم وتلة السماقة قبالة قرية كفر شوبا اللبنانية.

وتعد هذه العملية الأولى التي يشنها حزب الله على هذا القطاع منذ 29 أغسطس/ آب الماضي عندما قصف هذه المواقع بعد أربعة أشهر من الهدوء مما أدى إلى إصابة ثلاثة جنود إسرائيليين بجروح. وقد وجه وزير الدفاع الإسرائيلي وقتها بنيامين بن إليعازر تهديدات لسوريا ولبنان.

ومنذ أسهم الحزب في طرد القوات الإسرائيلية من جنوب لبنان عام 2000 بعد احتلال دام 22 عاما، استمر مقاتلوه في مهاجمة قوات الاحتلال بمزارع شبعا التي تقول بيروت ودمشق إنها أرض لبنانية. ويترافق هذا التصعيد مع تهديدات إسرائيلية جديدة بضرب ما أسمتها البنى التحتية للإرهاب في لبنان إذا استغل حزب الله هجوما أميركيا على العراق لضربها.

المصدر : الجزيرة + وكالات