شهيد في رفح واقتحام فلسطيني لجامعة الخليل المغلقة

فلسطيني بدراجته يمر قرب جدارية في إحدى حارات مخيم جباليا للاجئين في غزة رسم عليها صورة يحيى عياش خبير المتفجرات في حركة حماس

استشهد مدني فلسطيني برصاص جنود الاحتلال وهو في منزله بمدينة رفح جنوبي قطاع غزة. وقالت مصادر طبية إن الشهيد عبد الفتاح منصور (35 عاما) قتل برصاص دبابة إسرائيلية أصابته في الصدر أثناء وجوده على سطح منزله.

ويأتي هذا التطور في سياق تصعيد تشهده الأراضي الفلسطينية، إذ قتل مسلحان فلسطينيان الليلة الماضية مستوطنا يهوديا وجرحا ثلاثة آخرين في هجوم على مستوطنة إسرائيلية بمدينة الخليل. وقد استشهد أحد المسلحين المهاجمين على الفور في حين استشهد الثاني بعد عملية تعقب لجيش الاحتلال.

وقد أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في بيان لها مسؤوليتها عن الهجوم، وقالت إنه يأتي ردا على سياسة هدم المنازل وقتل المدنيين العزل وسياسة الحصار.

شهيدان فلسطينيان استشهدا الأسبوع الماضي أثناء محاولة تسلل لمستوطنة يهودية بغزة

كما أعلنت حماس مسؤوليتها عن عملية فدائية استهدفت زورقا بحريا تابعا لقوات الاحتلال الإسرائيلي شمالي شواطئ غزة، مما أسفر عن استشهاد منفذ العملية دون أن يلحق أي ضرر على ما يبدو في الجانب الإسرائيلي، وتوعدت الحركة بالاستمرار في خيار المقاومة حتى تحرير الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وفي مدينة طولكرم بالضفة الغربية أصيب شابان فلسطينيان بجروح برصاص الجنود الإسرائيليين. وقال أطباء فلسطينيون وشهود عيان إن الشابين كانا يلقيان قنابل أنبوبية على دورية تابعة لقوات الاحتلال. وأكد مصدر عسكري إسرائيلي الحادثة دون أن يشير إلى وقوع خسائر في صفوف قواته.

واستأنفت المقاومة الفلسطينية عملياتها المسلحة ضد الاحتلال الإسرائيلي الأسبوع الماضي بعد فترة هدوء استمرت أكثر من شهر يقول الفلسطينيون إنها لم تلق أي تجاوب من الجانب الإسرائيلي، الذي واصل عملياته ضد الفلسطينيين من عمليات اجتياح وقتل المدنيين واغتيال رجال المقاومة واعتقال الناشطين وتدمير المنازل وتجريف الأراضي وتقييد حركة الفلسطينيين.

احتجاج طلابي

طفل فلسطيني يلقي حجارة على جنود الاحتلال في بلدة دورا بالخليل
من جهة أخرى اقتحم عشرات الطلبة الفلسطينيين صباح اليوم حرم معهد البوليتكنيك للعلوم التطبيقية في مدينة الخليل بالضفة الغربية متحدين الإغلاق الذي تفرضه سلطات الاحتلال الإسرائيلي على الجامعة الأسبوع الماضي.

وجاءت عملية الاقتحام بعد أن خرج طلبة غاضبون في مسيرة في شتى أنحاء الخليل اليوم السبت وهم يهتفون بأن التعليم حق إنساني. واقتحموا بوابات الجامعة الإسلامية المعروفة أيضا باسم جامعة الخليل.

وقال مراسل الجزيرة في المدينة إنه حتى الآن لم تقع مواجهات بين الجنود الإسرائيليين والطلبة الغاضبين لإغلاق جامعتهم. يذكر أن قوات الاحتلال أغلقت الأسبوع الماضي الجامعة الإسلامية والمعهد في إطار عدد من الإجراءات التصعيدية اتخذتها بحق الفلسطينيين في أعقاب مصرع 22 إسرائيليا وجرح العشرات في عملية فدائية مزدوجة وقعت في تل أبيب.

المصدر : الجزيرة + وكالات