أنباء عن خطط لهجمات بالمغرب في عيد الأضحى

ذكرت صحيفة ليبراسيون المغربية ذات التوجه الاشتراكي أن أسلحة سرقها جندي مغربي من إحدى الثكنات في تازة شرق البلاد كانت مخصصة لتنفيذ هجمات في كبرى المدن المغربية مثل مراكش وفاس وطنجة يوم عيد الأضحى في فبراير/ شباط المقبل.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من التحقيق أن الأسلحة كانت ستسلم إلى من وصفتهم متطرفين إسلاميين. وكانت السلطات المغربية أعلنت يوم العاشر من يناير/ كانون الثاني الجاري أن جنديا اعتقل في مكناس وسط البلاد بعدما سرق سبعة رشاشات من نوع كلاشينكوف، ورجحت حينذاك فرضية التخطيط لعملية سطو على أحد المصارف ولكنها لم تستبعد أي احتمال آخر.

من جانبها قالت صحيفة الاتحاد الاشتراكي للقوى الشعبية (ضمن الائتلاف الحكومي في المغرب) إن من وصفتهم بالإرهابيين الذين رجحت أنهم ينتمون إلى الحركة السلفية السرية كانوا يخططون "لموجة من الرعب".

وأشارت الصحيفة إلى أن كازينو طنجة الذي اتخذ في السابق هدفا لهجمات سابقة كان -على ما يبدو- من بين الأهداف. وأكدت الصحيفة أنه ألقي القبض على جندي ثان من نفس الثكنة في إطار القضية ذاتها، موضحة أن للجنديين علاقات بالجماعات الإسلامية في مكناس والدار البيضاء.

المصدر : الفرنسية