نائب أميركي يتوجه إلى بغداد للقاء القيادة العراقية

أعلن مدير مكتب النائب الأميركي الديمقراطي نيك رحال اليوم الخميس أن رحال سيصل غدا الجمعة إلى بغداد حيث يأمل في لقاء مسؤولين عراقيين كبار بمن فيهم الرئيس صدام حسين.

وقال كنت كايسر أن رحال "يأمل في إيصال رسالة مفادها أن الحرب هي الأمر الوحيد الذي يلوح في الأفق ومن الضروري تغليب العقل", موضحا أن النائب الأميركي سيؤكد على "إمكانية التوصل إلى حل سلمي". وأضاف أن نيك رحال سيحاول أن يلتقي "وزير الخارجية العراقي ناجي صبري على الأقل" وأنه قد يجتمع مع صدام حسين.

وقال إن هذه الرحلة تتم في إطار "مهمة إنسانية أوسع تقضي بتقويم احتياجات الشعب العراقي وخصوصا في مجال العناية الطبية". ومن المقرر أن يعود نيك رحال الثلاثاء المقبل إلى واشنطن. وأشار كنت كايسر إلى أن رحال -وهو البرلماني الأميركي الوحيد الذي قرر حتى الآن زيارة العاصمة العراقية- استشار أعضاء آخرين في الكونغرس بشأن رحلته.

وأوضح أن "الذين استشارهم أبدوا ترحيبا بصورة عامة". ولم يكشف أسماء من استشارهم. وذكر كايسر أن رحال "نسق أيضا مع وزارة الخارجية" للحصول على تأشيرة دخول إلى العراق. وسيرافق نيك رحال أربعة أميركيين آخرين منهم السيناتور الديمقراطي السابق جيمس أبو رزق.

المصدر : الفرنسية