الجزائر تعلن استعدادها لاستضافة قمة الاتحاد المغاربي

أعلنت الجزائر استعدادها لبذل المزيد من الجهود لعقد قمة قادة اتحاد المغرب العربي شرط أن تظهر كل الدول الأعضاء نفس الإرادة، وجددت دعوتها لتنظيم استفتاء في الصحراء الغربية.

وقال الوزير الجزائري المنتدب بالشؤون المغاربية والأفريقية عبد القادر مساهل في مؤتمر صحفي الثلاثاء إن بلاده بذلت جهودا مهمة لعقد قمة الزعماء المغاربة, وإعطاء ديناميكية جديدة لمؤسسات الاتحاد وإعادة بعث مسار البناء المغاربي على أسس صلبة تضمن توازن مصالح الأعضاء.

وأضاف أن الجزائر على استعداد لذلك شرط أن تظهر كل الدول إرادة لعقد قمة يتم تحديد موعدها بالاتفاق مع كل الدول الأعضاء، مشيرا إلى أن الجزائر لا يمكنها أن تكون أكثر مغاربية من البلدان الأخرى في الاتحاد.

وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قرر الاستجابة لطلب من الزعيم الليبي معمر القذافي بتأجيل قمة زعماء الاتحاد التي كانت مقررة في الجزائر يومي 21 و22 يونيو/ حزيران الماضي بعد أن قاطعها العاهل المغربي الملك محمد السادس.

ويتبادل البلدان تحميل بعضهما البعض المسؤولية عن إفشال مسيرة الاتحاد الذي يضم أيضا تونس وليبيا وموريتانيا.

من جهة أخرى رفض مساهل في مؤتمره الصحفي إقحام الاتحاد في نزاع الصحراء الغربية داعيا إلى تطبيق لوائح الأمم المتحدة. وقال إن موقف الجزائر لم يتغير, حيث أنها تساند مخطط التسوية الأممي واتفاقات هيوستن بين المغرب وجبهة بوليساريو التي تقر بتنظيم استفتاء تقرير المصير بالصحراء الغربية وفقا لميثاق الأمم المتحدة والشرعية الدولية.

يشار إلى أن الاستفتاء الذي أقرته الأمم المتحدة بالصحراء الغربية تأخر بسبب خلافات بين المغرب وبوليساريو حول من يحق لهم التصويت.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة