الكويت ترفض استخدام أراضيها لضرب العراق

الشيخ محمد الصباح
نفت الكويت مشاركتها في أي خطط أميركية لشن هجوم على العراق وقالت إنها ترفض أي استخدام لأراضيها أو أن تصبح قاعدة انطلاق لأي هجوم.

وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية الشيخ محمد الصباح إن بلاده لن تقبل بشن أي هجوم على العراق من أراضيها، وأضاف أن الولايات المتحدة لم تقل إنها ستستخدم الأراضي الكويتية في شن هجوم محتمل على العراق، كما أنها لم تجر أي اتصالات بهذا الشأن مع أي مسؤول كويتي.

وأكد الوزير الكويتي في تصريحات صحفية نشرت اليوم أن القوات الأميركية الموجودة في بلاده تنحصر مهمتها في الدفاع عن سلامة أراضي الكويت. يشار إلى أن للقوات الأميركية طائرات ونحو عشرة آلاف جندي في الكويت لحماية أراضيها ومراقبة حظر الطيران الذي فرض على جنوب العراق بعد حرب الخليج عام 1991.

وتصاعدت التكهنات بأن الولايات المتحدة ستشن هجوما على العراق للإطاحة بالرئيس صدام حسين منذ انهيار محادثات بشأن عودة مفتشي الأمم المتحدة عن السلاح للعراق الشهر الماضي.

ونفى الأردن بشدة أمس الخميس موافقة بلاده لأن تكون أراضيه نقطة انطلاق للقوات الأميركية لضرب العراق. وعارضت الدول العربية المجاورة للعراق مرارا أي هجوم تقوده الولايات المتحدة على العراق.

وكانت أنباء صحفية قد تحدثت عن أن الإدارة الأميركية قد أنهت مفاوضاتها مع أربع دول في الشرق الأوسط لاستخدام أراضيها وأجوائها في شن هجومها المحتمل علي العراق للإطاحة بالرئيس صدام حسين.

المصدر : وكالات