أنباء عن إلغاء محادثات بين عبد الله الثاني ومبارك بالقاهرة

جانب من آخر لقاء بين مبارك وعبد الله في القاهرة
قالت مصادر مطلعة في القاهرة إن المحادثات التي كان مقررا أن تجرى الاثنين بين الرئيس المصري حسني مبارك والعاهل الأردني عبد الله الثاني اللذين يواجهان انتقادات شعبية بسبب معاهدتي السلام الأردنية والمصرية مع إسرائيل قد ألغيت، وإن الرئيس المصري سيجتمع برئيس وزراء الأردن علي أبو الراغب.

وكان من المقرر أن يلتقي الزعيمان في القاهرة لبحث تطورات الأوضاع في المنطقة في ضوء هجمات قوات الاحتلال الإسرائيلي على الفلسطينيين. وقالت وكالة الأنباء الأردنية إن العاهل الأردني اتصل بمبارك في سياق التشاور بين البلدين بشأن مواصلة إسرائيل اجتياحها واحتلالها للأراضي الفلسطينية.

وأضافت أن أبو الراغب سيلتقي بمبارك من أجل مزيد من التنسيق وتوحيد الجهود العربية حيال الهجمة الإسرائيلية المتواصلة ضد الشعب الفلسطيني، ولتكثيف الاتصالات مع القوى الدولية لإجبار إسرائيل على وقف اعتداءاتها.

وزادت الاحتجاجات الشعبية الغاضبة في كثير من البلدان العربية منذ أن شنت إسرائيل هجومها قبل أسبوع. ودعا المتظاهرون مصر والأردن -وهما البلدان العربيان اللذان أبرما معاهدتي سلام مع إسرائيل- لطرد السفيرين الإسرائيليين لديهما.

وأقدمت مصر على ما وصفه محللون بأنه تحرك رمزي الأربعاء الماضي بخفض الاتصالات مع إسرائيل. وأعلن الأردن أنه يدرس فكرة طلب مغادرة السفير الإسرائيلي لعمان.

المصدر : وكالات