عرفات هدد بالانتحار إذا حاول الإسرائيليون اعتقاله

ياسر عرفات بين عدد من مساعديه بمقره المحاصر

ذكرت مجلة فوكس الألمانية أن الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات هدد بالانتحار أمام جنود إسرائيليين دخلوا مقره المحاصر في رام الله.

وأضافت المجلة نقلا عن جندي إسرائيلي من القوة التي تحاصر الرئيس الفلسطيني أنه وجد نفسه مع مجموعة من زملائه خلال اقتحام المقر وجها لوجه أمام الرئيس عرفات.

وقال الجندي إن عرفات وجه في هذه اللحظة مسدسه إلى رأسه وهدد بالضغط على الزناد إذا اقترب الجنود أكثر من ذلك. ويحاصر جنود الاحتلال عرفات ومجموعة من معاونيه داخل غرفة في مقره برام الله الذي اجتاحته قوات الاحتلال في بداية عملياتها العسكرية.

ومنذ اليوم الأول لبدء العملية قال الرئيس الفلسطيني إنه يريد الشهادة داخل مكتبه. ورفضت القيادة الفلسطينية منذ أيام اقتراحا من شارون يسمح بمغادرة عرفات رام الله ولكن دون عودة.

المصدر : وكالات