حكومة شارون تقرر عزل الرئيس عرفات وتصفه بالعدو

قررت الحكومة الإسرائيلية عزل الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات كخطوة أولى بعد أن بدأت عمليا عملية عسكرية واسعة. ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون عرفات بأنه "عدو".

وقال شارون في مؤتمر صحفي عقب انتهاء اجتماع الحكومة الإسرائيلية إن حكومته قررت البدء بعملية واسعة لمواجهة ما سماه "الإرهاب الفلسطيني". وأضاف أن ، القوات الإسرائيلية موجودة داخل مقر عرفات وستقوم بعمليات واسعة جدا لتحقيق هذا الهدف. وقال إن :عرفات عدو وسيتم عزله في هذه المرحلة".

أرييل شارون
وقال شارون "لقد فعلنا كل ما نستطيع من أجل وقف إطلاق النار لكن ما تلقيناه في المقابل هو الإرهاب. ليس هناك دولة سيدة تستطيع السكوت عن مثل هذه العمليات دون عمل".

أما وزير الدفاع الإسرائيلي بن أليعازر فقد قال إن أجهزة الأمن ستنفذ عملية واسعة تهدف إلى "ضرب بنية الإرهاب بكافة اشكاله". وأضاف :هذه الحرب لا تعرف حدودا جغرافية، هدفها هو توفير الدرجة العليا من الأمن الذي نحن ملتزمون به تجاه الدولة". ووصف بن أليعازر رام الله بأنها أصبحت "عاصمة الإرهاب". وأكد على أنه لا يوجد شخص محصن من الرد الإسرائيلي وهي إشارة إلى رئيس السلطة الفلسطينية عرفات. وقال إن عرفات "حول نفسه إلى عدو، لا يستطيع أن ينكر مسؤوليته عن الإرهاب سواء من الناحية العملية أو من حيث التقصير في مكافحة الإرهاب".

المصدر : الجزيرة