السجن 15 عاما لمصري أدين بالتجسس لإسرائيل

رجال شرطة مصريون يحيطون بالفيلالي عقب صدور الحكم عليه
أدان القضاء المصري اليوم السبت المهندس شريف الفيلالي بالتجسس لحساب إسرائيل وعاقبه بالسجن 15 عاما مع الأشغال الشاقة، وذلك بعدما ألغى الرئيس المصري حسني مبارك حكما ببراءته العام الماضي من الاتهامات نفسها.

وأدين الفيلالي بمحاولة جمع معلومات عسكرية وبيانات عن السياحة المصرية وعن مشروع توشكي للتنمية الزراعية في جنوب مصر لصالح إسرائيل. ونفت إسرائيل أي صلة لها بالقضية.

وأفادت وثائق القضية أن الفيلالي (36) عاما تنقل بين مصر وإسبانيا لجمع هذه المعلومات خلال عام 1999 قبل أن يدرك أنها ستصل إلى جهاز المخابرات الإسرائيلي "الموساد".

ولا يحق للفيلالي استئناف الحكم بمقتضى قوانين الطوارئ المطبقة منذ اغتيال الرئيس أنور السادات عام 1981، لكن بوسعه أن يقدم التماسا إلى الرئيس مبارك لإلغاء الحكم.

المصدر : وكالات