انتخابات برلمانية في البحرين نهاية العام الجاري

أحد المواطنين البحرينيين يدلي بصوته في الاستفتاء على الميثاق الوطني بالبحرين (أرشيف)
أعلن مسؤول بحريني أن انتخابات تشريعية ستجرى لإعادة الحياة البرلمانية إلى البلاد أواخر العام الجاري أو أوائل عام 2003 القادم. وأشار المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه إلى أن أمير البلاد الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة سيعلن عن إجراءات قانونية وتنظيمية لنشر دستور البلاد المعدل في خطاب يلقيه في 14 من الشهر الجاري.

وقال المسؤول إن "تحويل البحرين إلى ملكية دستورية وعودة الحياة البرلمانية ستحدث نهاية عام 2002 أو أوائل عام 2003".

الجدير ذكره أن البحرينيين كانوا قد صوتوا في فبراير/ شباط العام الماضي في استفتاء على ميثاق وطني اقترحه أمير البلاد الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة يتضمن إصلاحات سياسية من بينها تحويل البحرين إلى ملكية دستورية وعودة الحياة البرلمانية المتوقفة منذ حل البرلمان في عام 1975 بسبب ما قيل إنه "يعرقل عمل الحكومة".

وقد سبق التصويت على الميثاق الذي لقي تأييدا ساحقا من المواطنين استجابة الحكومة البحرينية لعدد من المطالب التي طرحتها المعارضة من بينها إطلاق سراح حوالي 300 معتقل سياسي والسماح بعودة 108 منفيين، كما ألغت الحكومة قانون ومحكمة أمن الدولة.

وكانت البحرين قد شهدت عام 1994 احتجاجات دموية مناهضة للحكومة طالبت فيها الأغلبية الشيعية بإصلاحات سياسية واقتصادية، واحتجزت السلطات على أثرها المئات من المعارضين ونفت العشرات. وتوقفت الاضطرابات عمليا بعد وفاة الأمير السابق الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة في مارس/ آذار 1999 وتولى نجله حمد بن عيسى السلطة، وقد خلفت هذه الاضطرابات ما لا يقل عن 38 قتيلا.

المصدر : الفرنسية