توقيف القنصل الأميركي بالأردن بسبب فضيحة رشوة

السفارة الأميركية في عمّان
أفاد مصدر دبلوماسي في الأردن أن القنصل الأميركي ليسلي هيكمان أوقف عن العمل في إطار تحقيقات جارية بشأن حصول موظفين على رشاوى مقابل منح تأشيرات دخول إلى الولايات المتحدة.

وأضاف المصدر نفسه أن موظفين أردنيين في القسم القنصلي بالسفارة الأميركية قد طردا واعتقل أحدهما في أول فضيحة من هذا النوع في الأردن. ويشمل التحقيق معلومات عن دفع مبالغ كبيرة من جانب طالبي تأشيرات الدخول لتسهيل حصولهم عليها معتبرا أنه في حال ثبت ذلك فإن القنصل سيطرد بالتأكيد.

وقال دبلوماسي في السفارة الأميركية طلب عدم ذكر اسمه إن محققين أميركيين وأردنيين يجرون تحقيقات بشأن هذه الادعاءات. وأكد الدبلوماسي طرد موظفين أردنيين يعملان في القنصلية موضحا أن أحدهما اعتقل ويخضع للتحقيق في مسألة التأشيرات هذه.

وكانت الولايات المتحدة قد فرضت قيودا مشددة على تأشيرات الدخول في العديد من الدول ومن بينها الأردن في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول على نيويورك وواشنطن. وتسلم هيكمان مهامه في الأردن في تموز/ يوليو 2000 وهو أيضا السكرتير الأول في السفارة ومتزوج من أردنية.

المصدر : الفرنسية