انفجار بمقر منظمة موالية لسوريا في عين الحلوة

مسلح فلسطيني يأخذ موقعه في مخيم عين الحلوة إثر اشتباكات بين مسلحين من فتح وإسلاميين (أرشيف)

هز انفجار مقر منظمة الصاعقة الفلسطينية الموالية لحزب البعث الحاكم في سوريا بمخيم عين الحلوة جنوبي لبنان في وقت مبكر من صباح اليوم.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية أن مجهولا ألقى عبوة ديناميت على المقر مما أدى إلى تحطم الزجاج وإلحاق الضرر بجدران المبنى وبوابته، لكن لم تقع إصابات.

ويعد الانفجار الأول من نوعه الذي يستهدف جهة مرتبطة بدمشق -التي تمارس نفوذا واسعا في لبنان حيث يوجد نحو 20 ألف جندي سوري- في مخيم عين الحلوة أكبر المخيمات الفلسطينية بلبنان.

ويأتي الانفجار بعد سلسلة انفجارات شهدها المخيم. وقد تصاعدت حدة التوتر منذ وقوع اشتباكات بين إسلاميين ومقاتلين موالين لحركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في أغسطس/ آب مما أسفر عن سقوط ثلاثة قتلى.

وقد أعلن مسؤولون فلسطينيون في المخيم مرارا أن هذه الحوادث لا سبب محددا لها, وتهدف على ما يبدو إلى تصعيد حدة التوتر وزعزعة الأمن في المخيم.

ويقول سياسيون لبنانيون يعارضون وجود اللاجئين الفلسطينيين -الذين يقدر عددهم بنحو 350 ألف لاجئ مسجل في نحو 12 مخيما بجميع أنحاء لبنان- إن مخيم عين الحلوة ملاذ للمتشددين والجريمة المنظمة بعيدا عن أيدي السلطات اللبنانية.

المصدر : وكالات