عـاجـل: اليابان تعلن عن تسجيل رابع حالة إصابة بفيروس كورونا لأحد مواطنيها بعد زيارته مدينة ووهان الصينية

محاميان مصريان يطالبان بالإفراج عن المعتقلين الإسلاميين

منتصر الزيات
طالب محاميان مصريان بإطلاق مئات المعتقلين الإسلاميين إثر قرار المحكمة الدستورية إلغاء إحدى مواد القانون الجنائي. وقال محامي الجماعة الإسلامية منتصر الزيات إنه تقدم بطلب إلى محكمة أمن الدولة العليا للإفراج عن حوالي 500 ناشط إسلامي صدرت بحقهم عقوبات بالسجن. وأضاف أن المحكمة ستحدد الأسبوع الحالي موعدا للنظر في الطلب.

وأوضحت مصادر قضائية أن المحكمة الدستورية ألغت المادة رقم 48 من القانون الجنائي الذي ينص على السجن 25 سنة لكل من يدان بتهمة التآمر الإجرامي, حتى لو لم ينجم عن ذلك أي عمل ملموس.

وقال الزيات إن هذه الخطوة اتخذت بعد أن طالب بها محام من المنصورة لم يحظ بأي شهرة. وأشار إلى أنه من المتوقع أن يؤدي قرار المحكمة الدستورية إلى إلغاء العقوبات التي اتخذت بموجب المادة رقم 48, موضحا أن النائب العام العسكري أقدم في الآونة الأخيرة على خفض عقوبة الإسلامي مجدي محمد سالم 10 سنوات بعد أن حكمت عليه المحكمة العسكرية بـ 20 سنة.

ومن جهته, قال المحامي ثروت الخرباوي من جماعة الإخوان المسلمين إن المحكمة الإدارية في القاهرة ستنظر في التاسع من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل في شكوى قدمها ضد النائب العام ووزير الداخلية بسبب رفضهما إطلاق نقابيين من الإخوان بموجب قرار المحكمة الدستورية.

وكانت المحكمة العسكرية حكمت في 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بسجن 15 من النقابيين بتهمة الانتماء إلى جماعة سرية غير مشروعة تأسست على خلاف أحكام القانون والدستور. وقد حظرت السلطات المصرية جماعة الإخوان المسلمين لكنها تبدي تساهلا حيال نشاطاتها.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي أصبحت جماعة الإخوان تمثل أكبر تكتل للمعارضة في مجلس الشعب بعد فوز 17 من أعضائها كمستقلين في الانتخابات. وتقول الجماعة إنها كانت ستفوز بعدد أكبر من المقاعد لو لم تمنع قوات الأمن المصرية أنصارها من التصويت.

المصدر : الفرنسية