الجيش الشعبي ينفي سيطرة القوات السودانية على راجا

ياسر عرمان
نفى الجيش الشعبي لتحرير السودان أن تكون القوات الحكومية استعادت السيطرة على مدينة راجا في ولاية بحر الغزال في جنوبي غربي البلاد، وذلك بعد يوم من أنباء تناقلتها وسائل إعلام سودانية مفادها أن الجيش السوداني سيطر على المدينة المذكورة.

وقال المتحدث باسم الجيش الشعبي ياسر عرمان في بيان إن "قوات النظام شنت هجوما على مواقعنا خارج مدينة راجا منذ 30 أغسطس/ آب الماضي ودارت معارك شرسة مع قواتنا خارج المدينة حتى صباح اليوم". وأضاف عرمان "لقد تمكنت قواتنا من صد الهجوم وكبدت القوات الحكومية خسائر فادحة بينها مصرع القائد الثاني في القوات المهاجمة" مؤكدا أن المعارك مازالت دائرة خارج المدينة.

وتأتي هذه المعارك عشية مفاوضات إيغاد التي تبدأ غدا في نيروبي لبحث الحرب طويلة الأمد في جنوبي السودان. ويقول المراقبون إن المعارك الأخيرة والتراشق الإعلامي الذي صاحبها ما هي إلا محاولة من طرفي النزاع لتحقيق مكاسب على الأرض تحسن موقفهما أثناء مفاوضات نيروبي.

وكانت صحيفة "الرأي العام" المستقلة السودانية قد ذكرت أمس أن القوات الحكومية استعادت الجمعة مدينة راجا من الجيش الشعبي الذي يقوده العقيد جون قرنق. وكان الجيش الشعبي لتحرير السودان أعلن في 4 يونيو/ حزيران الاستيلاء على راجا المدينة الإستراتيجية التي تتحكم بالتجارة الحدودية مع جمهورية أفريقيا الوسطى المجاورة.

وقد أوقع النزاع في السودان والمستمر منذ 18 عاما وما خلفه من مجاعة وأمراض نحو مليوني قتيل بينما نزح أربعة ملايين شخص على الأقل حسب مصادر وكالات إنسانية تعمل هناك.

المصدر : الفرنسية