عـاجـل: ترامب لشبكة فوكس نيوز: السعودية تدفع ثمن الحماية الأميركية وهذا لم يحدث من قبل

مقتل مدني وإصابة ثلاثة في غارات على شمال العراق

قتل مدني عراقي وأصيب ثلاثة آخرون في غارة شنتها طائرات أميركية و بريطانية على شمال العراق. وجاءت الغارة عقب اعتراف وزارة الدفاع الأميركية باختفاء طائرة استطلاع من دون طيار في جنوب العراق أعلنت بغداد في وقت سابق إسقاطها.

وقال ناطق عسكري عراقي إن الطائرات الأميركية القادمة من تركيا قصفت منشآت مدنية شمالي العراق. وأوضح الناطق أن القصف أسفر عن مقتل مدني وإصابة ثلاثة آخرين. وأضاف أن الطائرات القادمة من الأجواء التركية تساندها طائرة أواكس نفذت 16 طلعة جوية مسلحة فوق مناطق بمحافظات دهوك وأربيل ونينوى شمالي العراق.

وقد اعترف ناطق عسكري أميركي في تركيا بالغارة وزعم أنها تمت ردا على استهداف وسائل الدفاع الجوي العراقية لطائرات التحالف. ووقعت الغارات بعد ساعات من إعلان مصدر مسؤول في البنتاغون إن طائرة من دون طيار لم تعد إلى قاعدتها وكانت تقوم بمهمة في جنوبي العراق. وأكد أن تحقيقا سيفتح لتحديد أسباب الحادث قائلا إنه ليس لديه تفاصيل أخرى.

وكان ناطق عسكري عراقي قد أعلن في بغداد في وقت سابق أن وسائل الدفاع الجوي العراقية أسقطت اليوم طائرة استطلاع أميركية قادمة من الأجواء الكويتية. ونقلت وكالة الأنباء العراقية الرسمية عن الناطق العسكري العراقي قوله إن وسائل الدفاع الجوي العراقية في منطقة البصرة (جنوبي العراق) أسقطت الطائرة التي كانت تقوم بمهام لأغراض تجسس.

وأوضح الناطق العراقي أن الطائرة كانت تحمل معدات ذات تقنية عالية استخدمها الأميركيون في الهجوم على يوغسلافيا. ويعلن العراق بين الحين والآخر عن إسقاط أو إصابة طائرات أميركية أو بريطانية تقوم بطلعات في مجاله الجوي وهو ما تنفيه واشنطن ولندن في كل مرة. وتدور مواجهات شبه يومية بين العراق والطائرات الغربية التي تحلق فوق منطقتين للحظر الجوي فرضتهما واشنطن في شمالي العراق وجنوبيه بعد حرب الخليج عام 1991.

ولا تعترف بغداد بالمنطقتين اللتين لا ينص عليهما أي قرار صادر عن الأمم المتحدة وتقول إن الغارات الأميركية والبريطانية عليها أوقعت 353 قتيلا منذ عام 1998.

المصدر : وكالات