موسى يدعو مؤتمر ديربن لإدانة العنصرية الإسرائيلية

عمرو موسى
دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى المؤتمر الدولي لمكافحة العنصرية المقرر عقده في مدينة ديربن بجنوب أفريقيا، إلى إدانة العنصرية الإسرائيلية بحق العرب. ومن المقرر أن ينعقد المؤتمر في الفترة بين 31 أغسطس/ آب الحالي و7 سبتمبر/ أيلول المقبل.

وأكد بيان للجامعة العربية أن "نجاح مؤتمر ديربن يعني بالضرورة قيام المؤتمر بإدانة كل سلوك عنصري بما في ذلك ما يصدر عن إسرائيل من ممارسات وتصريحات عنصرية".

وأضاف البيان أن "مؤتمر العنصرية عليه بالضرورة أن يتعامل مع العنصرية البادية من الجانب الإسرائيلي ضد العرب والواضحة في تصريحات المسؤولين ورجال الدين الإسرائيليين".

وأشار بيان الجامعة إلى أن "أي معاناة قد مر بها اليهود في السابق لا تعني أن لهم الحق اليوم بأن يعاملوا الآخرين بعنصرية وأن يطلبوا من العالم أن يغض الطرف عن هذه العنصرية".

وكان الزعيم الروحي لحزب شاس المتشدد الحاخام عوفاديا يوسف قد قال في نهاية الشهر الماضي إن "العرب يتكاثرون كالنمل في القدس القديمة.. تبا لهم فليذهبوا إلى الجحيم". كما هاجم العرب بشدة في مطلع السنة ووصفهم بأنهم "أسوأ من الثعابين.. إنهم أفاعٍ سامة".

وقد دعت مصر في مطلع الشهر الحالي المؤتمر إلى إدانة "الممارسات الإسرائيلية" بحق الشعب الفلسطيني.

غير أن الولايات المتحدة والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي رفضت خلال آخر اجتماع تحضيري للمؤتمر في جنيف في الفترة من 30 يوليو/ تموز الماضي إلى 10 أغسطس/ آب الجاري القبول بمقارنة الصهيونية بالعنصرية في أي وثيقة رسمية يفترض تبنيها أثناء المؤتمر.

وكان مؤتمر دولي حول "العنصرية الإسرائيلية" قد دعا في نهاية الشهر الماضي في القاهرة المجموعة الدولية "إلى تصفية آخر معاقل العنصرية ونظام الفصل العنصري الذي تكرسه دولة إسرائيل".

المصدر : الفرنسية