عمرو موسى يدعو للاستعداد لأسوأ سيناريو بالمنطقة

عمرو موسى
دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الدول العربية للاستعداد لما وصفه بأسوأ سيناريو بالنسبة لمستقبل المنطقة في ظل السياسة الإسرائيلية الحالية، وقال إن هناك شبه قناعة بأن القضية الفلسطينية لن تحل في ظل الوضع الراهن.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن موسى قوله إن الاتصالات لن تؤدي إلى أي تغيير في الموقف، مشيرا إلى أن القضية الفلسطينية قد تكون وصلت إلى منتهاها في المرحلة الحالية، دون أن يوضح المزيد.

ودعا العرب لأن يعدوا أنفسهم لأسوأ سيناريو قد تفرضه السياسة الإسرائيلية الحالية، ووصف الوضع الحالي بأنه ينبئ بكارثة سياسية سوف تحل بالمنطقة.

وردا على دور الجامعة العربية قال الأمين العام إن الجامعة ليست رئاسة أركان حرب، وإنما هي منظمة عربية سياسية تتابع وتحلل وتجتمع وتتخذ من التوصيات ما تستطيع، أما النواحي العسكرية فلا يتم الحديث عنها في الجامعة العربية.

وأكد موسى أنه لا قيمة للاتصال مع رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون، ولا فائدة من التعامل مع القيادة الإسرائيلية الحالية لأن لها خطة وموقفا لن تغيره.

المصدر : الفرنسية