العنف في الجزائر يحصد سبعة قتلى

قالت الصحف الجزائرية المحلية إن الجماعات المسلحة قتلت شرطيا وستة أشخاص تابعين لمليشيا الدفاع الذاتي الموالية للحكومة في هجوم شنته على مدينة البورية شرقي الجزائر العاصمة.

وقالت صحف (الوطن وليبرتي ولو ماتان) إن الجماعات قتلت الشرطي في بادئ الأمر, ثم أردت ستة مسلحين من المليشيا شبه الحكومية توجهوا إلى مسرح الأحداث لتعقب المسلحين.

وكان 13 مسلحا لقوا مصرعهم عندما هاجم الجيش معقلا للجماعات المسلحة في ولاية القل القريبة من ولاية جيجل شرقي الجزائر الأربعاء الماضي.

يذكر أن 26 شخصا قتلوا في أعمال عنف مماثلة في وقت سابق في أعقاب ثلاث هجمات منفصلة شنتها الجماعات المسلحة على مناطق المدية جنوبي العاصمة الجزائر وتيبازة والعفرون غربي العاصمة ليلة الثلاثاء الماضي.

وقتل أكثر من 500 شخص في أعمال عنف متفرقة في الجزائر منذ مطلع العام الجاري. وتشير إحصاءات غير رسمية إلى أن أكثر من مائة ألف شخص قتلوا منذ اندلاع أعمال العنف في البلاد مطلع عام 1992.

المصدر : رويترز