دبي تواصل حملتها ضد الفساد

محمد بن راشد آل مكتوم
واصلت إمارة دبي حملتها ضد الفساد، وأعلنت شعبة مكافحة الفساد الإداري ضبط شبكة تضم 14 من أفراد الشرطة اعترفوا بتورطهم في قضايا فساد واختلاس المال العام. ومن بين المعتقلين رئيس قسم جوازات مطار دبي.  

وقد نشرت الصحف الإماراتية أسماء الموظفين الأربعة عشر الذين قالت إنهم يعملون في دائرة الجنسية والإقامة في مطار دبي الدولي ونشرت صور عدد منهم. ومن بين المعتقلين ثلاثة ضباط برتب مقدم ورائد وملازم ثان قاموا "باختلاس المال العام الذي كان يجب أن يورد لصالح إيرادات الحكومة".

ومن بين المعتقلين رئيس قسم جوازات مطار دبي الدولي عيسى سيف آل علي وهو برتبة مقدم، وضابط القوة في قسم جوازات المطار عبد الله خليفة سليمان.

وأشارت لائحة الاتهام إلى اختلاسهم إيرادات الطوابع الخاصة بوزارة الداخلية وإيرادات رسوم التأشيرات على مدى السنوات الماضية، وأوضحت أن المتهمين اعترفوا باختلاس نحو 1.25 مليون دولار.

وأعلن البيان أن الشعبة "بصدد كشف كثير من التصرفات الخاطئة والممارسات غير القانونية، وسيتم الإعلان عن أسماء بعض المشتبه بهم في الوقت المناسب بعد اكتمال الأدلة اللازمة لإثبات تورطهم" في قضايا فساد.

يذكر أن شعبة مكافحة الفساد الإداري الوظيفي في دبي تابعة لولي عهد الإمارة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي يتولى أيضا رئاسة الشرطة والأمن في دبي.

وكانت السلطات الإماراتية أعلنت الأسبوع الماضي توقيف عدد من كبار الموظفين المتهمين بالفساد في دبي, بينهم رئيس المنظمة العالمية للجمارك ومدير الموانئ والجمارك في دبي وبعض مساعديه بتهمة جمع عشرات الملايين من الدراهم بشكل غير مشروع.

المصدر : الفرنسية