رجال قبائل يطلقون النار على موكب وزير يمني

قال مسؤول أمني اليوم إن رجال قبائل يمنيين ساخطين أطلقوا النار على موكب سيارات يقل وزيرا ومسؤولين آخرين من دون أن يسفر الحادث عن إصابة أحد بجروح.
وأوضح المسؤول اليمني أن موكب وزير التموين والتجارة عبد العزيز الكميم تعرض لوابل من الرصاص عندما كان يزور منطقة على بعد مائة كيلومتر شمالي غربي العاصمة صنعاء أمس الأحد.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان لهذا الحادث علاقة بموجة أعمال العنف السائدة قبل أول انتخابات بلدية باليمن منذ توحيد شطريه عام 1990 والمقرر إجراؤها في 20 فبراير/شباط الحالي.

ويدلي الناخبون اليمنيون بأصواتهم أيضاً في استفتاء عام يجرى في اليوم نفسه بشأن تعديل الدستور. وينص مشروع تعديل الدستور الذي قدمه الرئيس اليمني علي عبد الله صالح وأقره مجلس النواب، على زيادة ولاية الرئيس من خمس سنوات إلى سبع قابلة للتجديد مرة واحدة وولاية المجلس من أربع سنوات إلى ست.

وفي وقت سابق من هذا الشهر جرى نسف سيارة تابعة لأحد المسؤولين عن الانتخابات، مما أسفر عن إصابة أربعة أشخاص.

وفي يناير/كانون الثاني الماضي قتل ستة أشخاص بالرصاص عندما هاجم مسلحان مسجدا في محافظة عمران شمالي اليمن، بسبب خلاف وقع بين الجناة والضحايا بشأن تسمية مرشحيهم لخوض الانتخابات البلدية.

المصدر : رويترز