مقتل ضابط لبناني بانفجار لغم في جنوب لبنان

أحد أفراد قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة يعرض مجموعة من الألغام التي عثر عليها بالقرب من النبطية في جنوب لبنان (أرشيف)
أعلن الجيش اللبناني عن وفاة ضابط بسلاح المهندسين متأثرا بجروح أصيب بها أمس من جراء انفجار لغم أرضي أثناء عملية تطهير للألغام في جنوب لبنان. يشار إلى أن العشرات من اللبنانيين قتلوا أو جرحوا بسبب انفجار الألغام منذ انسحاب القوات الإسرائيلية من جنوب لبنان العام الماضي.

ويقدر مسؤولون في الأمم المتحدة وجود نحو 130 ألف لغم تهدد الحياة اليومية وتعرقل التنمية في المنطقة، ويقول المسؤولون الدوليون إن أغلب الألغام في جنوب لبنان مضادة للأفراد والمركبات، وإن تلك التي زرعتها إسرائيل تسببت في أكثر من 80% من الإصابات المسجلة العام الماضي.

وتشير أرقام مكتب إزالة الألغام في جنوب لبنان إلى أن الجيش اللبناني فكك أكثر من خمسة آلاف لغم إسرائيلي و25 ألف قذيفة وقنبلة حية في المنطقة وغربي وادي البقاع العام الماضي.

وقامت الكتيبة الأوكرانية التابعة للأمم المتحدة والمزودة بخبراء متمرسين بإزالة 3000 لغم في جنوب لبنان. ويلزم عملية تطهير الألغام نحو 1000 خبير بينما لا يوجد في لبنان سوى 200 خبير. يذكر أن إسرائيل سلمت الأمم المتحدة خرائط تحدد أماكن نحو 70% من الألغام في جنوب لبنان، ولكن مسؤولين بقوات حفظ السلام قالوا إن عدة آلاف أخرى موجودة في المنطقة التي يمشطها خبراء الإزالة خطوة خطوة.

المصدر : رويترز