السعودية تتعهد بحماية عائلة بن لادن

undefinedتعهدت المملكة العربية السعودية بتوفير الحماية اللازمة لعائلة وأقارب أسامة بن لادن الذي تعتبره الولايات المتحدة المشتبه به الرئيسي في الهجمات على واشنطن ونيويورك في 11 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقال وزير الداخلية السعودي نايف بن عبد العزيز إنه لا يمكن إلقاء مسؤولية تصرفات بن لادن على أفراد عائلته، وأضاف في تصريح صحفي "نحافظ على أفراد عائلة بن لادن في الداخل والخارج كما نحافظ على أي مواطن سعودي".

وأشار إلى أن عائلة بن لادن مواطنون سعوديون لهم كامل الحقوق والواجبات ولا يقبل ان يؤخذوا بجريرة ممارسات أو شذوذ أحدهم ولا يمكن المساس بهم، على حد تعبيره.

وتأتي تعليقات الوزير السعودي في أعقاب إعلان تركيا أمس أنها ألقت القبض على رجل كان يشتبه أنه شقيق بن لادن. وعادت لتقول إن الشخص ويدعى عبد الله بن لادن ليس شقيق أسامة ولكنه سيبقى في الحجز لاستجوابه وتحديد طبيعة علاقته به.

undefinedوذكرت وسائل إعلام أميركية أن 24 من أفراد عائلة بن لادن كانوا يقيمون أو يدرسون في الولايات المتحدة غادروا البلاد بعد الهجمات.

وأدان كبير عائلة بن لادن في السعودية الهجمات الشهر الماضي، وكانت العائلة قد تبرأت منذ أعوام من أسامة بسبب نشاطاته السياسية، وجردت السعودية أسامة بن لادن من جنسيته عام 1994. ويقيم بعض أبناء أسامة في السعودية، وينفي أسامة المقيم في أفغانستان أي علاقة له بالهجمات.

المصدر : رويترز