النصاب يؤجل اجتماعا عاجلا لمكتب مقاطعة إسرائيل

عصمت عبد المجيد
أدى عدم اكتمال النصاب إلى تأجيل اجتماع عاجل لمكتب مقاطعة إسرائيل بجامعة الدول العربية. وأفاد مصدر مسؤول بالجامعة العربية أن الاجتماع كان من المقرر عقده بدمشق في العاشر من الشهر الحالي، لكنه تأجل إلى أبريل/ نيسان القادم، إذ لم يوافق على حضوره سوى ست دول فقط.

وأكد المصدر أن التأجيل جاء بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني وهو نصف الدول العربية زائد واحد (أي 12 دولة). وجاءت الموافقة من خمس دول كانت تحضر بشكل دوري في السابق هي ليبيا والعراق وفلسطين وسوريا ولبنان، إضافة إلى تونس.

وأضاف المصدر أن الأمين العام للجامعة العربية عصمت عبد المجيد سيرفع تقريرا بشأن فشل الاجتماع إلى وزراء الخارجية الأعضاء في لجنة متابعة مقررات القمة العربية الأخيرة أثناء اجتماع اللجنة في تونس الأربعاء المقبل.

وكانت لجنة المتابعة قد دعت أثناء اجتماعها بدمشق الشهر الماضي إلى عقد الاجتماع المؤجل. وينص النظام الداخلي لمكتب مقاطعة إسرائيل على اجتماعين في العام. يذكر أن مكتب المقاطعة ومقره دمشق لم يعقد أي اجتماع منذ اتفاق أوسلو بين الفلسطينيين والإسرائيليين عام 1993.

وفي السياق ذاته أفاد بيان صادر عن وزارة الخارجية التونسية أن وزراء الخارجية العرب الأعضاء في اللجنة المكلفة بمتابعة مقررات قرارات القمة العربية الأخيرة بشأن دعم الانتفاضة الفلسطينية سيبدؤون مباحثات لمدة يومين في تونس الأربعاء.

وأوضح البيان أن اللقاء يهدف إلى متابعة الاجتماع الطارئ الذي عقدته اللجنة في القاهرة الخميس الماضي. وسيحضر الأمين العام للجامعة العربية عصمت عبد المجيد الاجتماع، ولم يذكر البيان إذا كان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات سيحضره أم لا. وتضم لجنة المتابعة وزراء خارجية مصر والسعودية والمغرب والأردن وسوريا ولبنان وتونس والبحرين وفلسطين.

المصدر : وكالات