لحود: سوريا ستنسحب من لبنان بعد التسوية

إميل لحود
قال الرئيس اللبناني إميل لحود إن سوريا ستسحب وحداتها العسكرية من لبنان بعد التوصل إلى تسوية شاملة في الشرق الأوسط. وأبلغ لحود موفدا فرنسيا أن لبنان لا يطالب بالعودة الفورية للاجئين الفلسطينيين إلى بلادهم.

وذكرت الصحافة اللبنانية أن لحود أكد لمدير دائرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في وزارة الخارجية الفرنسية أن "الجيش السوري سيترك لبنان طوعيا فور انتهاء النزاع العربي الإسرائيلي وفقا لشروط التسوية الشاملة والعادلة التي يتمسك بها لبنان وسوريا".


لحود:
لبنان لا يمانع من ترتيب عودة  اللاجئين الفلسطينيين إلى بلادهم على مراحل وفق جدول زمني معين
وأضاف أنه "بعد تحرير الجنوب بات من الضروري أن تكون لبنان مع سوريا في خندق واحد من أجل استعادة الجولان ومنع التوطين في لبنان". وقال الرئيس اللبناني إن بلاده تضع بعين الاعتبار "إمكانية ترتيب عودة اللاجئين على مراحل وفق جدول زمني معين". في أول إشارة واضحة من الرئيس اللبناني بأنه لا يطالب بعودتهم الفورية عند التوصل إلى تسوية سلمية.

وجاءت هذه التصريحات في وقت تزايدت فيه أصوات تطالب بانسحاب الوحدات السورية التي تقدر بـ35 ألف جندي في لبنان، حيث تتمتع سوريا بنفوذ كبير منذ 1976، وفي أجواء من التخوف من أن يفرض على لبنان توطين مئات الآلاف من اللاجئين الفلسطينيين المقيمين فيه، بما يخل بالتركيبة الطائفية القائمة.

المصدر : الفرنسية